رمز الخبر: ۴۳۵۶
تأريخ النشر: ۲۳ بهمن ۱۳۹۱ - ۲۰:۲۷
طالب نشطاء سياسيون ومنظمات المجتمع المدني العراقية، الامم المتحدة باخراج زمرة "خلق" الارهابية من الاراضي العراقية كونها ساهمت بقتل العراقيين.
شبکة بولتن الأخباریة: طالب نشطاء سياسيون ومنظمات المجتمع المدني العراقية، الامم المتحدة باخراج زمرة "خلق" الارهابية من الاراضي العراقية كونها ساهمت بقتل العراقيين.

ويؤكد احد ضحايا زمرة خلق ويدعى حسين محمد لمراسل وكالة انباء فارس: أن "زمرة خلق ساهمت بقمع الثورة الشعبانية في العام 1991 عند انتفاضة الشعب العراقي ضد الظلم والحرمان في عهد حكومة المقبور صدام"، مضيفا ان الحكومة اليوم تتعامل معهم ضمن لوائح حقوق الانسان الدولية"، متسائلا "عن أي حقوق تتحدث زمرة اجرمت بحق الشعب العراقي، اولا وساهمت بشكل كبير بدعم النظام المقبور في الحرب التي فرضها على الجارة الاسلامية ايران ثانيا".

واوضح أن "زمرة خلق الارهابية سعت الى استهداف مكونات الشعب العراقي"، داعيا الحكومة العراقية ان "تخرج هذه الزمرة الارهابية".

وشدد محمد على أن "هذه الزمرة عليها الرحيل من العراق والبحث عن أي بلد اخر لها"، رافضا بقاء اعضاءها بالعراق، مبينا أنه "على الامم المتحدة البحث لهم عن بلد يقيمون به بدل الاستنكار والتنديد بالهجوم على مقرهم المشؤوم في بغداد".

وطالب محمد الحكومة العراقية بالتنسيق مع المنظمات الدولية الى غلق هذا الملف كي يطوى صفحة سوداء من تاريخ هذه الزمرة المجرمة ضد الشعب العراقي".

من جهته يقول المحلل السياسي عباس الدجيلي ان "الحكومة العراقية تعمل وفق الاطر القانونية الدولية لطي وانهاء الملف الخاص بزمرة "خلق"، معتبرا بقائها في العراق مرفوض من قبل جميع المكونات لانها زمرة ارهابية وعليها الرحيل وترك الاراضي العراقي، داعيا الامم المتحدة توطينهم كي يخلص العراق من شرهم".

ويضيف الدجيلي أن "خلق زمرة ارهابية باعوا بلدهم بثمن بخس وتحالفوا مع الشيطان".

من جانبه يقول سعد العبادي إن "العراقيين يرفضون بشكل قاطع بقاء هذه الزمرة المجرمة على الاراضي العراقية وان العراقيين يرفضون بقاء أي عنصر منها في أي منطقة، مطالبا الحكومة تحريك الملف القضائي ضد عناصرها المجرمة وضرورة ترحيلهم الى خارج العراق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین