رمز الخبر: ۴۳۲۶
تأريخ النشر: ۲۳ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۱:۱۴
لاريجاني:
اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني، المشاركة الجماهيرية الواسعة في الاحتفالات بالذكرى الرابعة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران، بانها رسالة للاعداء كي يغيروا سلوكهم تجاه الشعب الايراني وقال، ان الممارسات والضغوط السياسية والاقتصادية الاميركية لم تؤثر اطلاقا على صمود الشعب الايراني.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني، المشاركة الجماهيرية الواسعة في الاحتفالات بالذكرى الرابعة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية في ايران، بانها رسالة للاعداء كي يغيروا سلوكهم تجاه الشعب الايراني وقال، ان الممارسات والضغوط السياسية والاقتصادية الاميركية لم تؤثر اطلاقا على صمود الشعب الايراني.

واشار لاريجاني في تصريح للصحفيين اليوم بطهران خلال مشاركته في هذه المسيرات الى ان "المشاركة الملحمية للشعب الايراني في هذه المسيرات هي بمثابة تجديد البيعة مع اهداف الامام الراحل (رض) والشهداء والثورة واضاف، ان هذه المشاركة الملحمية تكريم لانجاز عظيم".

وتابع رئيس مجلس الشورى الاسلامي، انه "في الظروف الراهنة التي نشهد فيها الحلقات الاخيرة لاحابيل ومغامرات اميركا، فان المشاركة الملحمية للشعب مؤشر الى ان الممارسات والضغوط السياسية الاميركية لم يكن لها اي تثير على صمود الشعب".

واعتبر لاريجاني هدف الاعداء هو إضعاف ارادة الشعب وقال، ان "هذا الحضور والصمود والثبات للشعب الايراني يوصل رسالة الى الاعداء بانه عليهم جعل مطالبهم متوازنة وليس بامكانهم فرض سلوكياتهم بهذه الصورة على هذا الشعب".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :