رمز الخبر: ۴۲۶۷
تأريخ النشر: ۲۱ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۲:۲۴
العميد سلامي:
اعلن مساعد قائد حرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي ان تصريحات قائد الثورة الاسلامية امس الخميس التي الغى فيها خيار الحوار مع اميركا جاءت لتؤكد من جديد ان ايران لاتخشى من قوى الاستكبار.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن مساعد قائد حرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي ان تصريحات قائد الثورة الاسلامية امس الخميس التي الغى فيها خيار الحوار مع اميركا جاءت لتؤكد من جديد ان ايران لاتخشى من قوى الاستكبار.

وقال سلامي ان قطع شوط التقدم في ظل الحظر المفروض والانتصار على الاعداء رغم غزوهم الثقافي والدفاع عن بقاء الثورة واعتبارها والحاق الهزيمة النكراء في حروب الايام الـ 33 و22 و8 والتغلب على الفتن الداخلية وبلوغ قمم التقدم العلمي والاقتصادي والثقافي هي جانب من ثمار انتصار الثورة الاسلامية في ايران.

واشار الى توصيات قائد الثورة الاسلامية وقال ان مؤامرات وفتن الاعداء لم تزعزع حركة الشعب في مسيرة التقدم. وتابع ان تصريحاته امس برهنت ان جذور الولاية راسخة في البلاد وان ايران لاتهاب القوى المستكبرة.

واوضح ان تحول ايران الى قوة تمتلك التقنية النووية ونجاحها في تلبية احتياجاتها محليا تعد من الثمار العلمية والعسكرية الاخرى للبلاد في ظل انتصار الثورة واضاف ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تصنع بنفسها اليوم محطات الطاقة والمصافي والطائرات والسيارات وقد بلغت الاكتفاء الذاتي في عشرات الصناعات الاخرى.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :