رمز الخبر: ۴۲۵۵
تأريخ النشر: ۱۹ بهمن ۱۳۹۱ - ۲۰:۲۰
احمدي نجاد:
أكد الرئيس الإيرانى محمود أحمدى نجاد حرص إيران على توطيد أواصر التعاون مع مصر فى مختلف المجالات، وقال إن تقدم واقتدر وعزة مصر يمثل اقتدارا وعزة لإيران وكل شعوب المنطقة.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد الرئيس الإيرانى محمود أحمدى نجاد حرص إيران على توطيد أواصر التعاون مع مصر فى مختلف المجالات، وقال إن تقدم واقتدر وعزة مصر يمثل اقتدارا وعزة لإيران وكل شعوب المنطقة.

وذكر أحمدي نجاد فى مقابلة خاصة مع قناة النيل للأخبار أذيعت اليوم الخميس أن مصر وإيران بلدان لهما عشرات الآلاف من سنوات الحضارة والثقافة، قائلا "نحن لا نريد الهيمنة".

وفيما يتعلق بمستقبل العلاقات المصرية-الإيرانية، قال احمدي نجاد: إن توسيع العلاقات مع مصر هو قرار وطنى فى إيران قبل أن يكون قرار رئيس فيها؛ وإن ايران تكن كل الاحترام لمصر ولشعبها وتتطلع إلى علاقات أفضل معها.

وحول دعم إيران للشعب المصرى فى ثورته، قال رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية إن "ايران دعمت الشعب المصرى فى حقه فى التغيير، فهذا الشعب كبير وراشد ومستقل، ولا يمكن لأحد أن يفرض عليه شيئا فنحن ندعمه سياسيا فى كل حقوقه المشروعة".

وحول الشائعات التي تحدثت عن زيارة قائد فليق القدس التابع للحرس الثورى الايرانى اللواء قاسم سليماني للقاهرة، قال احمدي نجاد "ليس لدى أية معلومات عن هذا الموضوع ولا اعتقد بصحة ما قيل في هذا الشأن لأنه مسؤول رسمي واذا زار مصر فسيزورها بصفتة الرسمية وبإطلاع المسؤولين المصريين... كما إن العلاقات الإيرانية المصرية لها أعداء وعلينا ألا ننساق وراء هذه الشائعات المغرضة".

وعن الثورات العربية قال احمدي نجاد إن "مطالب الشعوب العربية والإسلامية المتمثلة فى "الحرية والعدالة والاحترام والتقدم" حق لكل الشعوب بلا استثناء، ويجب أن تلبى هذه المطالب".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :