رمز الخبر: ۴۱۷۸
تأريخ النشر: ۱۷ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۹:۵۲
قال وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس إن الشرطة اعتقلت اربعة متشددين مشتبه بهم بالقرب من العاصمة باريس اليوم الثلاثاء في اطار تحقيق في تجنيد متطوعين للانضمام إلى متمردي القاعدة في مالي.
شبکة بولتن الأخباریة: قال وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس إن الشرطة اعتقلت اربعة متشددين مشتبه بهم بالقرب من العاصمة باريس اليوم الثلاثاء في اطار تحقيق في تجنيد متطوعين للانضمام إلى متمردي القاعدة في مالي.

تأتي الاعتقالات في اعقاب الغزو الفرنسي لمالي لتخليص مستعمرتها السابقة من المتشددين مما دفع السلطات إلى زيادة الإجراءات الأمنية ضد هجمات انتقامية محتملة على المصالح الفرنسية في الداخل والخارج.

وقال قاضي مكافحة الإرهاب مارك ترفيديك المسؤول عن العملية الشهر الماضي إن فرنسا تحتاج إلى شرطة محلية أكثر قوة وتبادل أفضل للمعلومات الاستخبارية والقدرة على اختراق الجماعات الإسلامية المتشددة الصغيرة إذا كانت تسعى لمحاربة التهديدات الأمنية الجديدة على أراضيها.

وصرح بأن التمرد الذي استولى على شمال مالي يمهد الطريق امام شن هجمات على فرنسا لوجود جالية افريقية كبيرة هناك. وذكر مصدر بالشرطة ان ثلاثة من المعتقلين من مزدوجي الجنسية إذ يحملون الجنسيتين الفرنسية والكونجولية بينما يحمل الرابع جنسية مالي.

وقال فالس لقناة بي.اف.ام التلفزيونية "يقوم جهاز الأمن الداخلي بعملية حاليا في منطقة باريس بعد اعتقال شخص قبل بضعة أشهر على الحدود بين مالي والنيجر." وقال مصدر الشرطة إن الرجل يدعى سيدريك لوبو (27 عاما) ويحمل الجنسيتين الفرنسية والكونجولية واعتقل في نيامي عاصمة النيجر بينما كان يحاول شراء سيارة رباعية الدفع برخصة قيادة مزورة.

وذكر المصدر ان لوبو كان يحاول دخول مدينة تمبكتو التاريخية في مالي للانضمام إلى تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي عندما اعتقلته شرطة النيجر. وتم تسليمه بعد ذلك إلى فرنسا حيث وجهت إليه تهمة التخطيط لشن هجمات وظل محبوسا على ذمة التحقيق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :