رمز الخبر: ۴۱۱۵
تأريخ النشر: ۱۵ بهمن ۱۳۹۱ - ۲۱:۰۸
أمين حزب النور السلفي المصري:
وصف أمين حزب النور السلفى جلال المرة مطالب قوى المعارضه بضرورة الإطاحة بالرئيس محمد مرسى وجماعة الإخوان المسلمين من الحكم بأنها محاولة للإلتفاف على الإرادة الشعبية، معتبرا تلك المحاولات ترمي لإغتصاب الإرادة الشعبية والسلطة كما فعل نظام مبارك من قبل.
شبکة بولتن الأخباریة: وصف أمين حزب النور السلفى جلال المرة مطالب قوى المعارضه بضرورة الإطاحة بالرئيس محمد مرسى وجماعة الإخوان المسلمين من الحكم بأنها محاولة للإلتفاف على الإرادة الشعبية، معتبرا تلك المحاولات ترمي لإغتصاب الإرادة الشعبية والسلطة كما فعل نظام مبارك من قبل.

وأرجع جلال المرة في حديث لـ(فارس) إنسحاب جبهة الإنقاذ الوطنى وعدد من قوى المعارضه من وثيقة الأزهر لنبذ العنف التى وقعتها عدد من القوى والتيارات السياسية المصرية الإسبوع الماضى إلى أن رؤيتهم تتمثل بأن الوثيقة لاتحقق طموحاتهم،مؤكداً على أن الوثيقة كانت تدور حول مراجعة أعمال الفوضى والعنف التى شهدتها البلاد خلال الفترة الأخيرة .

وطالب القوى السياسية المصرية بضرورة إعلاء مصلحة مصر فوق أية مصالح أو طموحات حزبية وشخصية وذلك إذا ما أرادت الخروج بالدولة من النفق المظلم بالإضافه إلى ضرورة بدء حوار وطني جاد لبحث كافة الأزمات التى تواجهنا خلال الفترة الأخيرة.

وطالب من يلقون بمسؤولية أعمال العنف والفوضى التى شهدتها مصر خلال الآونه الأخيرة على قوى تيار الإسلام السياسي بتقديم الأدله التى يمتلكونها إلى الجهات المختصه لإتخاذ القرار اللازم بشأنها، معلناً رفضه للكلام المرسل الذى يلقيه البعض بإتهام بعض القوى بالوقوف وراء تلك الأفعال التى تهدف لإسقاط مصر.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :