رمز الخبر: ۴۰۸۴
تأريخ النشر: ۱۵ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۹:۲۳
التقى وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي امس السبت كلا من رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي والمبعوث الدولي الى سوريا الاخضر الابراهيمي، وذلك على هامش مؤتمر ميونيخ للامن بالمانيا.
شبکة بولتن الأخباریة: التقى وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي امس السبت كلا من رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي والمبعوث الدولي الى سوريا الاخضر الابراهيمي، وذلك على هامش مؤتمر ميونيخ للامن بالمانيا.

وفي اللقاء مع مبعوث منظمة الامم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا الاخضر الابراهيمي، تم البحث وتبادل وجهات النظر حول احدث التطورات السورية وكذلك جرى استعراض محادثات الاخضر الابراهيمي مع مختلف الاطراف.

واكد وزير الخارجية الايراني ضرورة بذل الجهود من قبل جميع الدول لوقف الاشتباكات والحيلولة دون تدمير منشآت البنى التحتية في سوريا من قبل المعارضة المسلحة، معتبرا الحوار الوطني والحل السوري الداخلي افضل سبيل لتحقيق المطالب الشعبية وسيادة الديمقراطية في هذا البلد.

وفي اللقاء مع رئيس الوزراء اللبناني استعرض وزير الخارجية الايراني مشروع ايران ذا البنود الستة، معتبرا ارساء الامن والاستقرار في سوريا مرتبطا بالامن والاستقرار في دول المنطقة، ومؤكدا على ضرورة تجنب التطرف في سوريا.

من جانبه اكد نجيب ميقاتي اهمية جهود الجمهورية الاسلامية الايرانية في مسار حل الازمة السورية، معربا عن امله بان تكون لوزير الخارجية الايراني زيارة الى لبنان قريبا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :