رمز الخبر: ۴۰۶۵
تأريخ النشر: ۱۴ بهمن ۱۳۹۱ - ۲۰:۱۵
مسؤولو استخبارات غربيون:
ذكر مسؤولو استخبارات غربيون ان الطائرات الحربية الاسرائيلية هاجمت عدة اهداف داخل سورية ليل الثلاثاء الماضي.
شبکة بولتن الأخباریة: ذكر مسؤولو استخبارات غربيون ان الطائرات الحربية الاسرائيلية هاجمت عدة اهداف داخل سورية ليل الثلاثاء الماضي.

وصرح المسؤولون لمجلة تايم الامريكية في عددها الاخير ان من بين الاهداف مركز للابحاث خاص بالاسلحة البيولوجية (حسب زعمهم)، وترددت تقارير انه تمت تسويته بالارض بذريعة "الخشية من احتمال سقوطه في ايدي المتشددين".

واضاف مسؤولو الاستخبارات، ان "اسرائيل" تلقت الضوء الاخضر من الولايات المتحدة بشن المزيد من هكذا هجمات.

وكانت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية قد أعلنت أن طائرات حربية اسرائيلية قصفت "مراكز للبحث العلمي" صباح الاربعاء في شمال غرب دمشق بالقرب من الحدود اللبنانية، ما أسفر عن مقتل شخصين وجرح خمسة.

والتزم الكيان الاسرائيلي الصمت ازاء ما اعلنته قيادة الجيش السوري.

وذكرت الصحف الاسرائيلية صباح امس الجمعة "أن الجيش الاسرائيلي والدوائر الأمنية وضعت في حالة تأهب في ضوء التوتر الاقليمي الناتج عما نشر بشأن غارة شنها سلاح الجو الاسرائيلي في سورية وما تبع ذلك من تهديدات صادرة عن دمشق وايران وحزب الله اللبناني".

وذكرت صحيفة "معاريف " أنه تم نصب بطارية ثالثة من منظومة ما يسمى بـ "القبة الحديدية" المضادة للصواريخ شمالي الاراضي المحتلة.

واشارت الصحيفة الي ان هناك مخاوف من احتمال القيام بهجمات انتقامية ضد أهداف اسرائيلية في الخارج.

يشار الى ان الكيان الاسرائيلي اعلن مرارا انه يتابع الاوضاع في سورية وصرح قائد سلاح الجو الاسرائيلي الاسبوع الماضي بأن كيانه "لن يتخذ موقف المتفرج ازاء وصول اسلحة سورية غير تقليدية الى حزب الله" حسب زعمه.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین