رمز الخبر: ۴۰۶۳
تأريخ النشر: ۱۴ بهمن ۱۳۹۱ - ۲۰:۱۳
اكد النائب السابق لرئيس الوزراء العراقي، سلام الزوبعي، ان حل ازمة التظاهرات وتلبية مطالبهم قائم لكنه يتوقف على رئيس الوزراء نوري المالكي وتفاعله مع المبادرة التي اعددناها منذ اسبوعين والتي هي جاهزة الان.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد النائب السابق لرئيس الوزراء العراقي، سلام الزوبعي، ان حل ازمة التظاهرات وتلبية مطالبهم قائم لكنه يتوقف على رئيس الوزراء نوري المالكي وتفاعله مع المبادرة التي اعددناها منذ اسبوعين والتي هي جاهزة الان.

وقال الزوبعي الذي يساهم بتلبية مطالب المتظاهرين في تصريح لوكالة انباء "فارس"، ان "متظاهري الموصل رفضوا استقبال اللجنة السباعية الوزارية، وهناك مبررات كبيرة وواقعية جدا لهذا"، موضحا انه "لن يكون هناك حلاً في الافق، اذا لم يظهر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بالمبادرة التي اعددناها منذ اكثر من اسبوعين، والتي جاءت بجهد مدني وطني".

وعن بعض المطالب غير الشرعية، اوضح الزوبعي ان تلك المطالب تتحملها الحكومة، كونها تسمع من جهات غير رسمية وغير مخولة بتلك المطالب، مضيفا "نحن لدينا مطالب محددة من قيادة خاصة بلجنة خماسية لخمس محافظات".

واعتبر الزوبعي،‌ ان ظهور رئيس البرلمان العراقي اسامة النجيفي ووزير المالية رافع العيساوي بتظاهرة سامراء يمثل انتكاسة للجهود التي تبذل لحل الازمة، مضيفا انه منذ اول يوم للتظاهرة ركب النجيفي والعيساوي موجة التظاهرة، ولكن المتظاهرين رفضوا ذلك.

اما عن سبب رفع صور رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان وعلم العراق السابق، اكد ان ذلك الامر نتحمله نحن بشكل كبير، كوننا لم نقم الى الان باي مبادرة ينتظرها الشعب العراقي والمتظاهرون، مبينا ان المجتمع السني فقد الثقة بالعديد من الشخصيات ولابد من الدخول بمبادرة حقيقية من خلال شخصيات حقيقية لسحب البساط من تحت كل من يريد ان يدخل صور اردوغان ويريد ادخال النفوذ التركي الى تلك التظاهرات.

وختم حديثه بالقول ان الحل قائم ولكنه يتوقف على رئيس الوزراء نوري المالكي وتفاعله مع المبادرة التي نعد لها منذ اسبوعين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :