رمز الخبر: ۴۰۲۳
تأريخ النشر: ۱۲ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۹:۴۵
اكد وزير النفط الايراني رستم قاسمي استمرار صادرات النفط الخام الايراني الى الاسواق العالمية رغم الحظر الغربي، مشيراً الى ان طهران تغلبت على الحظر النفطي وان ناقلات النفط الاجنبية تصطف في الخليج الفارسي لشحن النفط الخام.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد وزير النفط الايراني رستم قاسمي استمرار صادرات النفط الخام الايراني الى الاسواق العالمية رغم الحظر الغربي، مشيراً الى ان طهران تغلبت على الحظر النفطي وان ناقلات النفط الاجنبية تصطف في الخليج الفارسي لشحن النفط الخام.

وخلال مراسم وضع حجر الاساس لمد خط انبوب الغاز الطبيعي الى مدينة "بل سفيد" بمحافظة مازندران "شمال ايران"قال الوزير قاسمي: ان ايران دولة غنية بالمصادر الهيدروكاربونية الهائلة.

واوضح وزير النفط ان 55 بالمائة من القرى و97 بالمائة من مدن البلاد تستفاد من شبكة انابيب الغاز الطبيعي، لافتا الى ان مشروع مد الشبكة الى مدينة "بل سفيد" ينفذ في منطقة جبلية وعرة.

واشار وزير النفط الى ان الغرب والاستكبار العالمي يحاولان اضعاف ايران عبر سلسلة عقوبات اقتصادية طالت قطاع النفط والمصارف، وقال: في الوقت الحاضر بالرغم من وجود الحظر فان القسم الاعظم من نفط البلاد يتم تصديره الى مختلف دول العالم.

واكد قاسمي ان الجمهورية الاسلامية في ايران تغلبت على الحظر النفطي الغربي، مضيفا: بالرغم من جميع القيود المفروضة فلا توجد لدينا اي مشكلة في توفير ناقلات النفط لتصدير النفط الى الاسواق العالمية. واضاف: يجري حاليا تصدير 80 بالمائة من النفط الخام الايراني الى الاسواق العالمية بواسطة ناقلات النفط الاجنبية، مشيرا الى حل مشاكل التأمين على ناقلات النفط بشكل كامل.

واوضح الوزير قاسمي ان ظروف صادرات ايران النفطية تتحسن يوما بعد يوم، وقال: ان العالم كبير وان ايران لديها زبائن لشراء نفطها الخام. كما اشار وزير النفط الى ان انتاج ايران من الغاز الطبيعي سيبلغ في غضون السنوات الثلاث القادمة مليار و400 مليون متر مكعب يوميا، مضيفا: سيتم قريبا التوقيع على عقود جديدة مع مختلف دول العالم لتصدير الغاز الطبيعي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :