رمز الخبر: ۴۰۱۸
تأريخ النشر: ۱۲ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۹:۳۹
قتل اربعة اشخاص على الاقل الخميس في هجوم يشنه الجيش اليمني بمعاونة الميليشيات الموالية له والمعروفة ب"اللجان الشعبية" على عناصر من تنظيم القاعدة يتحصنون في منطقة المراقشة بمحافظة ابين الجنوبية، حسبما افاد مسؤول في اللجان.
شبکة بولتن الأخباریة: قتل اربعة اشخاص على الاقل الخميس في هجوم يشنه الجيش اليمني بمعاونة الميليشيات الموالية له والمعروفة ب"اللجان الشعبية" على عناصر من تنظيم القاعدة يتحصنون في منطقة المراقشة بمحافظة ابين الجنوبية، حسبما افاد مسؤول في اللجان.

وقال حسين الوحيشي، وهو مساعد قائد اللجان الشعبية في مدينة جعار في ابين، ان "الجيش واللجان الشعبية يشنون هجوما على المراقشة شرق مدينة شقرة على ساحل ابين"، وهي المنطقة التي قال ان الزعيم المحلي للقاعدة جلال بلعيدي يتحصن فيها.

وذكرت مصادر محلية وشهود عيان ان القوات اليمنية استخدمت الطيران لتنفيذ غارات على المراقشة قبل ان يشن الجيش مع اللجان الشعبية هجوما بريا. وقال الوحيشي ان "القتال مستمر وقد اسفر عن اربعة قتلى بينهم جندي وثلاثة عناصر من اللجان"، مشيرا ايضا الى مقتل عدد غير محدد من عناصر القاعدة.

كما اشار الى اصابة 15 عنصرا من الجيش واللجان الشعبية بجروح. وبحسب الوحيشي، فان "الهجوم سيستمر حتى يتم القضاء على القاعدة في المراقشة، والمواجهات مستمرة". وكانت القاعدة سيطرت على مناطق واسعة من ابين ومحافظة شبوة المجاورة في 2011 و2012 مستفيدة من ضعف الدولة والاحتجاجات ضد نظام الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الا ان الجيش تمكن من طرد التنظيم المتطرف من معظم معاقله في نهاية حزيران/يونيو 2012 بعد حملة استمرت شهرا.

وما زال مقاتلو القاعدة يتحصنون في بعض القرى وفي المناطق الصحراوية النائية، وقد نجحوا في تنفيذ عدة هجمات دامية استهدفت السلطات واللجان الشعبية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :