رمز الخبر: ۳۹۶۱
تأريخ النشر: ۱۱ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۲:۳۵
دعا المبعوث الدولي إلى سوريا الاخضر الابراهيمي مجلس الامن الدولي إلى التحرك بشكل سريع لحل الأزمة السورية.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا المبعوث الدولي إلى سوريا الاخضر الابراهيمي مجلس الامن الدولي إلى التحرك بشكل سريع لحل الأزمة السورية.

وبعد تقديمه تقريرا لمجلس الامن، طالب الابراهيمي المجلس برفع الالتباس في اعلان جنيف حول مصير الرئيس السوري بشار الاسد، وقال ان سوريا تدمرت شيئا فشيئا، داعيا الدول الاعضاء في المجلس إلى عدم الاكتفاء بالقول إنها منقسمة وطالبها بمعالجة المشكلة.

واقر الابراهيمي بأنه لم يحقق الكثير من التقدم لكنه اعتبر ان ممارسة المزيد من الضغط على اطراف النزاع ربما تحقق تقدما رافضا فكرة التخلي عن مهمته.

وحسب ما افاد دبلوماسيون شاركوا في اجتماع مغلق مع الابراهيمي، فان الاخير ابلغ مجلس الامن ان الحكومة السورية قادرة على الصمود الا ان شرعيتها تضررت (حسب وصفه).

واوضح الابراهيمي ان سوريا تتفكك امام انظار العالم دون ان تجد حلا لازمتها، مضيفا: "لايوجد تقدم في جهود السلام التي تبذل في سوريا".

وتأتي تصريحات الابراهيمي غداة مجزرة مروعة ارتكبتها الجماعات المسلحة في حي بستان القصر في مدينة حلب (شمال سوريا) راح ضحيتها أكثر من 80 مدنيا، حيث نقلت وكالة الانباء السورية (سانا) عن مصدر أمني سوري ان ما يسمى بـ"جبهة النصرة" أعدمت الضحايا بتهمة موالاتهم للدولة السورية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین