رمز الخبر: ۳۹۶۰
تأريخ النشر: ۱۱ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۲:۳۴
أكد الاستاذ الجامعي المصري "جمال سلامة" ان زيارة الرئيس الايراني القادمة لمصر تأتي في توقيت هام للغاية ويجب رفع التمثيل الدبلوماسي بين القاهرة وطهران.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد الاستاذ الجامعي المصري "جمال سلامة" ان زيارة الرئيس الايراني القادمة لمصر تأتي في توقيت هام للغاية ويجب رفع التمثيل الدبلوماسي بين القاهرة وطهران.

وقال جمال سلامة‌ رئيس قسم العلوم السياسية بجامعة "السويس" فى تصريح خاص لوكالة أنباء "فارس"، أن زيارة الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد لمصر فى الـ6 من شباط/فبراير المقبل تأتي فى توقيت هام للغاية كونها أول زيارة لرئيس إيراني للقاهرة منذ قيام الثورة الإسلامية فى إيران وأنه يجب إستعادة علاقات القاهرة مع طهران بشكل طبيعي ورفع التمثيل الدبلوماسي بين مصر وإيران إلى مستوى السفارات.

وأضاف سلامة، أن إيران ورغم الحظر والعقوبات المفروضة عليها منذ قيام الثورة الإسلامية إستطاعت أن تحقق إنجازات كبيرة في المجالات العلمية المختلفة وأيضا في تكنولوجيا التسليح وهذا شيء عظيم يحسب لها في ظل الضغوط الكبيرة عليها.

وأشار الاستاذ الجامعي المصري الى أن إستعادة العلاقات مع إيران أمر مهم ومطلوب في إطار المصالح العليا للوطن على أن تكون العلاقات بين الشعبين المصري والإيراني والحكومة المصرية والإيرانية وأن لا تكون بين جماعة أو حزب معين في مصر وآخر في طهران، مؤكدا انه "يجب ان ننهي الخلاف المذهبي في العلاقات بين القاهرة وطهران لتحقيق المصالح المشتركة العليا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین