رمز الخبر: ۳۹
تأريخ النشر: ۲۰ تير ۱۳۹۱ - ۱۴:۴۲
صالحي:
وقال علي اكبر صالحي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع كوفي عنان المبعوث الدولي إلى سوريا الذي يزور طهران، ان عنان سعى لاتخاذ مواقف معتدلة وقدم مقترحات لنزع فتيل الازمة في سوريا./ واوضح صالحي الى ان كوفي عنان اتصل بالمسؤولين الايرانيين هاتفيا لبحث الوضع السوري قبل يوم من اجتماع جنيف.
شبکة بولتن نیوز الأخباریة_ العالم: اعتبر وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي اليوم الثلاثاء ان بقاء الازمة السورية على حالها لا يصب في صالح اي طرف في المنطقة.

وقال علي اكبر صالحي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع كوفي عنان المبعوث الدولي إلى سوريا الذي يزور طهران، ان عنان سعى لاتخاذ مواقف معتدلة وقدم مقترحات لنزع فتيل الازمة في سوريا.

واوضح صالحي الى ان كوفي عنان اتصل بالمسؤولين الايرانيين هاتفيا لبحث الوضع السوري قبل يوم من اجتماع جنيف.

واضاف: نامل من عنان اتخاذ خطوات جادة لانقاذ الشعب السوري والمنطقة من الازمة التي تشهدها سوريا.

واشار وزير الخارجية الايراني الى تبادل المواقف مع عنان بشكل شفاف حيث اكد انه سيسعى لحل الازمة السورية بواقعية.

واكد ان مواقف ايران واضحة حيال الشعب السوري ومنها حقه في التعددية والحرية، موضحا ان الرئيس السوري التزم بتلبية كافة مطالب الشعب السوري المشروعة.

كما اوضح صالحي ان تدخل بعض الدول في الازمة السورية ساهم في استمرارها.

من جهته قال المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة كوفي عنان  انه بحث مع صالحي الازمة السورية من اجل التوصل الى تسويتها.

واضاف:  "لقيت دعما كبيرا من ايران من اجل التوصل الى حل للازمة السورية". مشيرا في ذات الوقت الى وجود تعاون وتشجيع واسع من قبل المسؤولين الإيرانيين لحل هذه الأزمة.

واكد عنان اننا نعمل على نزع العنف من كافة الاطراف ووقف هذه الحركة وقتل الابرياء.

واشار الى اننا اكدنا في جنيف اننا لا نريد ان تتخذ الازمة السورية منحى العنف والتسلح.

وشدد عنان على دور ايران الايجابي في حل الازمة السورية. مؤكدا ضرورة بدء الحوار بين الاطراف المعنية لتسويتها.


الكلمات الرئيسة: علي اكبر صالحي ، كوفي عنان

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین