رمز الخبر: ۳۸۳۹
تأريخ النشر: ۰۷ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۳:۰۶
نائب مسيحي لبناني:
أكد النائب المسيحي في البرلمان اللبناني "مروان فارس"، ان الخيار السياسي هو الخيار الوحيد لتسوية الازمة السورية مشيرا الى ان بوصلة المستجدات السورية تشير الى ان الازمة باتت قريبة‌ من نهايتها.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد النائب المسيحي في البرلمان اللبناني "مروان فارس"، ان الخيار السياسي هو الخيار الوحيد لتسوية الازمة السورية مشيرا الى ان بوصلة المستجدات السورية تشير الى ان الازمة باتت قريبة‌ من نهايتها.

وقال "فارس" الذي التقى بالسفير الايراني غضنفر ركن آبادي على رأس وفد من الحزب القومي الاجتماعي السوري (في لبنان)، الجمعة، ان "الحل الانسب للقضية السورية يتمثل في الحل الدبلوماسي"، مضيفا ان "مساعي الجمهورية الاسلامية في ايران لايجاد مخرج للازمة الى جانب محاولات الدول الاخرى، تعتبر محاولات مهمة، فيما تتجه الازمة نحو نهايتها".

وحول اوضاع النازحين السوريين على الحدود اللبنانية والاهتمام الايراني بشؤونهم، أكد ان "ايران ومنذ انتصار الثورة الاسلامية، وقفت الى‌ جانب المظلومين في المنطقة والعالم، لتصنع بذلك تأريخا جديدا لشعوب المنطقة‌ مفعم بالفخر والاعتزاز".

من جانبه، اعرب السفير الايراني عن أمله في ان يعود النازحون السوريون الى منازلهم فور انتهاء الازمة، شارحا مساعي ايران في تقديم المساعدات للنازحين السوريين، ومؤكدا ان "هذه المساعي تنبثق من اهداف الجمهورية الاسلامية السامية ومنطلقة من القيم الانسانية".

وشدد ركن ابادي على ضرورة "صيانة وحدة لبنان بجميع مكوناته وانسجامه على الصعيد الداخلي وعلى صعيد مواجهة العدو الاسرائيلي"، واوضح ان العدو الصهيوني يسعى اكثر من اي وقت مضى الى الاستفادة من حربته القديمة في اثارة الفتن وصولا الى تحقيق ماربه مؤكدا ضرورة التحلي باليقظة اللازمة لمواجهة هذه المؤامرة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :