رمز الخبر: ۳۸۳۳
تأريخ النشر: ۰۷ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۲:۵۹
حذر وزير الشباب العراقي جاسم محمد جعفر من مشاريع خارجية ترتب لتحرك شبيه لما يجري في سوريا مشيرا الى الاونه الاخيرشهدت دخول عناصر من القاعدة والبعثيين والانتحاريين لضرب الاستقرار في العراق.
شبکة بولتن الأخباریة: حذر وزير الشباب العراقي جاسم محمد جعفر من مشاريع خارجية ترتب لتحرك شبيه لما يجري في سوريا مشيرا الى الاونه الاخيرشهدت دخول عناصر من القاعدة والبعثيين والانتحاريين لضرب الاستقرار في العراق.

وقال جاسم محمد جعفر لمراسل وكالة انباء فارس، إن "هناك هجمة شرسة على المكون التركماني في كركوك والموصل وديالى وصلاح الدين"، مؤكدا أن "الصراع الحاصل على المناطق المتنازع عليها بين الحكومه في بغداد والكرد وضعت المكون التركماني في الوسط".

واعرب عن اعتقاده بأن "القادم اسوء وستزداد الهجمات ضد المكون التركماني كونه يقف الى جنب الحكومة المركزية"، مطالبا "الامم المتحدة والدول الصديقة والكتل السياسية بأن يكون هناك اهتمام بالمكون التركماني والحفاظ عليه"، مشيرا الى ان هناك "تفجيرات شبه يومية في كركوك وداقوق وتلعفر وقره تبه".

وشهد قضاء طوز خورماتو الذي تقطنه الغالبية من التركمان الشيعة، تفجير استهدف حسينية "سيد الشهداء" راح ضحيتها العشرات من الابرياء من بينهم مسؤولون في محافظة صلاح الدين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین