رمز الخبر: ۳۸۰۰
تأريخ النشر: ۰۵ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۳:۰۰
جدد الحارس الدولي الإيطالي جانلويجي ارتباطه بفريقه يوفنتوس، بطل ومتصدر الدوري المحلي، لعامين إضافيين حتى 2015.
شبکة بولتن الأخباریة: جدد الحارس الدولي الإيطالي جانلويجي ارتباطه بفريقه يوفنتوس، بطل ومتصدر الدوري المحلي، لعامين إضافيين حتى 2015.

وجاء الإعلان على لسان رئيس يوفنتوس اندريا انييلي الذي قال في مؤتمر صحافي: "لقد مدد عقده مع النادي لعامين إضافيين حتى حزيران/يونيو 2015. يوفنتوس سيبقى دائماً منزله".

وكان بوفون (34 عاماً) أعلن الشهر الماضي أنه اقترب من التوصل الى اتفاق مع يوفنتوس من أجل تمديد عقده معه لكنه أكد حينها أنّه يريد "عقداً قصير الأجل".

ودخل يوفنتوس في مفاوضات مع بوفون (34 عاما) منذ بداية الموسم الحالي من أجل التوصل الى اتفاق بشأن تمديد عقده، لكن حارس "الآزوري" الذي سجل في الجولة الأخيرة من الدور الأول لدوري أبطال أوروبا مشاركته المئة في المسابقات الأوروبية خلال المباراة الحاسمة لفريق "السيدة العجوز" مع مضيفه شاختار دونيتسك الأوكراني (1-صفر) والتي تأهل على إثرها إلى الدور الثاني بطلاً لمجموعته، كشف إلى أنه قد لا يبقى مع "بيانكونيري" لفترة طويلة.

لكن عقداً لمدة عامين إضافيين لا يعتبر ارتباطا قصير الأجل بالنسبة للاعب سيبلغ حين ينتهي ارتباطه الرسمي بفريقه حوالي السابعة والثلاثين من عمره، بل يعني بأن بوفون سينهي على الأرجح مسيرته مع "بيانكونيري" الذي يدرك همية "جيجي" بالنسبة له لأن الأخير أثبت خلال الأعوام الماضية أن المبلغ الذي دفعه يوفنتوس عام 2001 من أجل التعاقد معه لم يذهب هدراً.

واضطر يوفنتوس حينها الى ان يجعل "جيجي" أغلى حارس مرمى في العالم بعدما دفع 52 مليون يورو للتعاقد معه من بارما.

وبدأ بوفون مشواره في الدوري الإيطالي في السابعة عشرة وتسعة أشهر من عمره وتحديداً في 19 تشرين الثاني/نوفمبر عام 1995 ونجح في الحفاظ على نظافة شباكه في مواجهة ميلان.

خاض بوفون 168 مباراة في صفوف بارما خلال ستة مواسم وحاز معه لقب مسابقة كأس إيطاليا والكأس السوبر الايطالية وكأس الاتحاد الاوروبي قبل الانتقال الى يوفنتوس عام 2001 ليحل مكان الهولندي ادوين فان در سار.

نجح بوفون في موسمه الأوّل في قيادة يوفنتوس إلى إحراز اللقب المحلي، ثم كرر الأمر في الموسم التالي، وهو بقي وفياً للفريق "السيدة العجوز" رغم إنزال الأخير الى الدرجة الثانية عام 2006 وتجريده من لقب الدوري لعامي 2005 و2006 بسبب تلاعبه بالنتائج، وهو تجاوز معه كافة الصعوبات حتى قاده الموسم الماضي الى اللقب الغائب عن خزائنه منذ 2003.

"يوفي هو أسلوب حياة"، هذا ما قاله قائد يوفنتوس بعد الإعلان عن تمديد عقده، مضيفاً "آمل أن ألعب أكبر عدد ممكن من المباريات، وأن اتمكن دائما من تقديم افضل ما لدي. انا اعلم متى يحين وقت التوقف (عن اللعب). سأكون في قمة عطائي في كأس العالم (2014) وكأس أوروبا (2016)".

وأمل بوفون الذي خاض 123 مباراة دولية مع "الازوري"، أن يحقق الهدف الاكبر بالنسبة له وهو الفوز باللقب الذي تفتقد اليه خزائنه حتى الآن أي مسابقة دوري أبطال أوروبا التي يخوض فيها يوفنتوس اختبار سهلا نوعا ما في الدور الثاني امام سلتيك الاسكتلندي في 12 الشهر المقبل ذهابا على أرض الأخير والسادس من آذار/مارس إيابا على "يوفنتوس ارينا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین