رمز الخبر: ۳۷۷
تأريخ النشر: ۲۱ مرداد ۱۳۹۱ - ۰۹:۳۱
قال رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية :ان على الدول والشعوب التي تريد الاصلاحات ان تقف الى جانب بعضها البعض وتدافع عن العدالة وحقوق الشعوب للوصول الي غد افضل.
شبکة بولتن الأخباریة: قال رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية :ان على الدول والشعوب التي تريد الاصلاحات ان تقف الى جانب بعضها البعض وتدافع عن العدالة وحقوق الشعوب للوصول الي غد افضل.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الذي كان يتحدث ليلة امس في الاجتماع التشاوري الذي استضافته طهران حول سوريا تمنى ان تسفر نتائج هذا الاجتماع الي قرارات مفيدة وبناءة لحل الازمة السورية.

واشار الرئيس الايراني الى الظروف المأساوية التي يشهدها العالم قائلا: ان العالم اليوم يحتاج الى اصلاحات جذرية سيما الاصلاحات علي مستوي المنظمات الدولية.

وأكد الرئيس الايراني على ان النظم الحاكمة في العالم لم تجلب الخير والسعادة الى البشرية بل انها كل ما اتت به هو التفرقة والتمييز والكراهية والعداوة للشعوب قائلا: ان الظروف التي تحكم العالم غير مقبولة بأي شكل من الاشكال كما ان الله عزوجل لم يخلق الانسان لكي يعيش في مثل هذه الظروف الصعبة.

واشار احمدي نجاد الى انه هنالك فئة قليلة من اصحاب الثروة والقدرة قاموا بتعريف الحرية والديمقراطية والعدالة وفق معاييرهم كذلك يقوموا بالسيطرة على العالم ويتصرفون كما يشاؤون و يريدون بذلك  تقرير مصير البشرية جمعاء حسب ما تقتضي مصالحهم.

واضاف الرئيس الايراني ان امتلاك فئة قليلة للقوة والثروة في العالم يؤدي الى تفشي الفساد والحل لهذه المشكلة يكمن في اتاحة الفرص للجميع للمشاركة في ادارة العالم.

وأكد الرئيس الايراني على ان العالم اليوم بحاجة الى اجراء اصلاحات على المستوى الوطني لكل دولة قائلا: ثمة دول لا تسودهاالعدالة بالشكل المطلوب ولا يتم فيها احترام ارادة الشعب ولا الحريات ولا تراعى فيها حقوق المواطنيين حيث ان اميركا تعد واحدة من هذه الدول.

واشار احمدي نجاد الي سبل الحكم في الولايات المتحدة قائلا :الان في اميركا يوجد حزبين يتم ادارتهما بشكل سري وهما فقط من يحق لهما ان يحكما البلاد كما انهما كل ما لزم الامر يقومان بتنصيب شخصية للحكم تتناسب مع الظروف المحيطة.

ونوه الرئيس الايراني الى ان المستكبرين والاستعماريين يريدون عبرطرح الشعارات الاصلاحية المزيفة ان يهيمنوا على الشعوب ويتحكموا بثورات هذه الشعوب وفق مصالحهم الاستعمارية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین