رمز الخبر: ۳۷۵۳
تأريخ النشر: ۰۴ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۸:۴۵
رحبت الولايات المتحدة بدعوة ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة إلى جولة جديدة من "الحوار الوطني" فيما اشترطت المعارضة البحرينية قبول الدعوة بعرضها على الاستفتاء الشعبي .
شبکة بولتن الأخباریة: رحبت الولايات المتحدة بدعوة ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة إلى جولة جديدة من "الحوار الوطني" فيما اشترطت المعارضة البحرينية قبول الدعوة بعرضها على الاستفتاء الشعبي .

وأصدرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند بياناً قالت فيه ان "الولايات المتحدة ترحب بدعوة الملك حمد بن عيسى آل خليفة لحوار سياسي شامل في البحرين".

وأضافت "نحن نتشجع بردود الفعل الإيجابية التي صدرت حتى الآن عن بعض المجموعات السياسية في البحرين وندعو كل الأطراف إلى المشاركة بشكل كامل والالتزام البناء في أي جهد لإيجاد سبيل لتلبية التطلعات المشروعة لكل البحرينيين".

وكانت ست جمعيات معارضة رئيسية في البحرين بينها جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) وجمعية الوفاق الوطني الإسلامية، أشترطت قبولها بدعوة الملك البحريني إلى جولة جديدة من الحوار الوطني، بعرض نتائجه على الاستفتاء الشعبي. وأكدت جديتها بالدخول في "عملية حوار وتفاوض سياسي جاد يستجيب لتطلعات شعب البحرين".

وكانت جلسات الحوار الوطني جرت في البحرين في تموز/يوليو 2011 بعد الاحتجاجات التي بدأت في المملكة في شباط/فبراير من ذلك العام والتي قمعتها السلطة بقسوة، غير أن المعارضة قاطعتها بعد أن رأتها غير جدية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین