رمز الخبر: ۳۷۳۶
تأريخ النشر: ۰۴ بهمن ۱۳۹۱ - ۰۹:۱۲
قال مسؤولو أمن اتراك إن قوات الأمن التركية قتلت أربعة من المسلحين الأكراد اليوم الثلاثاء خلال اشتباكات احتدمت رغم اتجاه الحكومة لبدء عملية سلام مع عبد الله اوجلان زعيم حزب العمال الكردستاني في سجنه.
شبکة بولتن الأخباریة: قال مسؤولو أمن اتراك إن قوات الأمن التركية قتلت أربعة من المسلحين الأكراد اليوم الثلاثاء خلال اشتباكات احتدمت رغم اتجاه الحكومة لبدء عملية سلام مع عبد الله اوجلان زعيم حزب العمال الكردستاني في سجنه.

وأضاف المسؤولون الاتراك ان الاكراد الاربعة الذين ينتمون لحزب العمال الكردستاني قتلوا في منطقة ريفية في مقاطعة ميديات بمحافظة ماردين بجنوب شرق تركيا قرب الحدود مع سوريا ولا يزال القتال مستمرا. وياتي هذا الاشتباك بعد اسبوع من قيام المتشددين بقتل ضابط شرطة في ميديات فيما قالت وسائل اعلام ان قوات الامن احتجزت مقاتلين لحزب العمال الكردستاني في كهف بالمنطقة.

وقتل أكثر من 40 ألف شخص منذ ان بدأ المتمردون حملتهم العسكرية ضد الدولة التركية في 1984 .

وانتعشت الآمال بانهاء الصراع خلال الاسابيع القليلة الماضية بعد ان اعترفت الحكومة بان مسؤولي مخابرات اتراك يتباحثون مع اوجلان. وقالت وسائل اعلام تركية إن المباحثات تركز على ابرام اتفاق يقضي بان يوقف متشددو حزب العمال الكردستاني القتال ثم الانسحاب من اراضي تركيا يليها نزع اسلحتهم. وفي مقابل ذلك تجري حكومة انقرة اصلاحات لدعم حقوق الاقلية الكردية.

وفيما يؤيد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان خطوات السلام الا انه قال إن العمليات العسكرية ضد المتمردين الاكراد ستستمر إلي ان يلقوا اسلحتهم. وتعتبر تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حزب العمال الكردستاني جماعة إرهابية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین