رمز الخبر: ۳۷۳
تأريخ النشر: ۲۰ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۵:۰۸
انتخب المؤتمر الوطني العام في ليبيا محمد المقريف زعيم حزب الجبهة الوطنية رئيسا له في تصويت جرى بعد يوم من تسلم المؤتمر السلطة من المجلس الوطني الانتقالي.
شبکة بولتن الأخباریة: انتخب المؤتمر الوطني العام في ليبيا محمد المقريف زعيم حزب الجبهة الوطنية رئيسا له في تصويت جرى بعد يوم من تسلم المؤتمر السلطة من المجلس الوطني الانتقالي.

وقد حصل المقريف المعارض التاريخي لنظام القذافي والمقرب من التيار الاسلامي على 113 صوتا مقابل 85 حصل عليها الليبرالي المستقل علي زيدان.
وسيقود المقريف المؤتمر الوطني المؤلف من 200 عضو لقيادة ليبيا نحو اجراء انتخابات برلمانية بعد وضع دستور جديد للبلاد العام المقبل.

ولد المقريف في 1940 في بنغازي، كبرى مدن الشرق الليبي، وقد انتخب عضوا في المجلس الوطني العام على قائمة حزب الجبهة الوطنية.

وفي العام 1980، استقال من منصب سفير ليبيا في الهند وانضم الى المعارضة في المنفى واسس مع منشقين اخرين الجبهة الوطنية الليبية.

وبسبب مطاردة اجهزة مخابرات القذافي له، امضى 20 عاما في الولايات المتحة لاجئا سياسيا قبل ان يعود الى ليبيا بعد اندلاع الثورة الليبية.

وبعد انتخاب الرئيس واصل المؤتمر جلسته مساء الخميس لانتخاب نائبين للرئيس.

واعتبر عضو في المؤتمر الوطني العام فضل عدم الكشف عن هويته ان انتخاب المقريف "انتصار للاسلاميين" ولكن عضوا مستقلا قال ان عددا من اعضاء المؤتمر اختار الرئيس على اساس اعتبارات جغرافية وليس طائفية او سياسية.

واضاف ان عددا من الاعضاء المستقلين اتفقوا على اختيار رئيس من شرق البلاد لامتصاص التوتر في هذه المنطقة من ليبيا.


الكلمات الرئيسة: ليبيا ، بولتن ، محمد المقريف

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین