رمز الخبر: ۳۷۲۲
تأريخ النشر: ۰۳ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۹:۰۷
محافظ كربلاء :
اكد محافظ كربلاء المقدسة امال الدين الهر، ان الجانب الايراني يمثل الاساس في السياحة الدينية في العراق وكربلاء، بسبب التسهيلات التي تقدمها الدولتين الجارتين، مشيرا الى وجود مشاكل تعترض زوار باقي الدول.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد محافظ كربلاء المقدسة امال الدين الهر، ان الجانب الايراني يمثل الاساس في السياحة الدينية في العراق وكربلاء، بسبب التسهيلات التي تقدمها الدولتين الجارتين، مشيرا الى وجود مشاكل تعترض زوار باقي الدول.

وقال امال الدين في مؤتمر صحفي عقده في كربلاء وحضره مراسل وكالة انباء فارس، ان الجانب الايراني هو الاساس في السياحة الدينية في العراق وكربلاء خاصة بسبب وجود التسهيلات المقدمة من قبل العراق وايران في توفير الامكانات.

واوضح ان عدد الزائرين الايرانيين الذين يبيتون يوميا في كربلاء من 10 الاف الى 12 الاف، لافتا الى ان العدد انخفض الان واصبح من 5 الى 6 الاف زائر.

واضاف ان معظم العالم البشري يرغب بزيارة العراق، مبينا ان من يرغب بزيارة العتبات المقدسة هم 10% سنويا، وتابع ان هناك 40 مليون زائر لديه الرغبة بزيارة العراق ولكن معظمهم يشكون من الاجراءات المتخذة في تسهيل دخولهم الى العراق.

واردف قائلا ان هناك مشكل كثيرة تعترض زوار بقية الدول من ضمنها عدم توفير تاشيرة الدخول للكثير من الدول، حيث ان اجراءاتها لاتكتمل الا بعد معاناة شديدة، واخذ مبالغ لقاءها، مشيرا الى انه يجب ان يكون هناك دور لوزارتي الداخلية والخارجية ، مبينا ان العراق بلد سياحي ويجب ان ينفتح على الاخرين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :