رمز الخبر: ۳۶۹۵
تأريخ النشر: ۰۳ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۷:۳۳
ذكرتت صحيفة "السفير" اللبنانية، الثلاثاء، ان مخابرات الجيش اللبناني تمكنت مؤخرا من إلقاء القبض على عميل يعمل لمصلحة الموساد الاسرائيلي منذ ثلاثة وعشرين عاما.
شبکة بولتن الأخباریة: ذكرتت صحيفة "السفير" اللبنانية، الثلاثاء، ان مخابرات الجيش اللبناني تمكنت مؤخرا من إلقاء القبض على عميل يعمل لمصلحة الموساد الاسرائيلي منذ ثلاثة وعشرين عاما.

ونقلت الصحيفة عن مصادر امنية قولها ان العميل يدعى ر. ع. ي. من بعلبك وكان عضواً في مجلس بلدية المدينة وموظفاً في وزارة الاشغال، وقد اعترف بتعامله مع الكيان الاسرائيلي، وبأنه زار الاراضي الفلسطينية المحتلة وتل أبيب، كما سافر الى دول عدة للقاء مشغليه.

وخضع لدورات عديدة لدى جهاز الموساد ومن ضمنها كيفية استخدام الحبر السري، بالاضافة الى بعض الاجهزة.

وأشارت المصادر الى ان "العميل المذكور لعب دورا فاعلا في خدمة العدو خلال حرب تموز 2006"، واعترف بأنه قدم للإسرائيليين كماً كبيراً من المعلومات حول المقاومة والجيش وأسماء قياديين ومسؤولين في «حزب الله» وحركة «أمل»، بالاضافة الى معلومات حول شبكة الاتصالات العائدة للمقاومة.

وتقديرا لخدماته ولأهمية ما قدمه لسلطات الاحتلال أقام الكيان الإسرائيلي له تكريما خاصا به.

ووصفت المصادر العميل المذكور بأنه «الأغلى» من بين جميع العملاء الذين أُلقي القبض عليهم، اذ تقاضى من العدو لقاء ما قدمه 600 الف دولار اميركي.

وقد أحيل العميل الموقوف الى القضاء العسكري، حيث أصدر قاضي التحقيق عماد الزين مذكرة وجاهية بتوقيفه سندا لمواد تصل عقوبتها الى الإعدام.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین