رمز الخبر: ۳۶۲۰
تأريخ النشر: ۰۱ بهمن ۱۳۹۱ - ۱۹:۰۸
كتلة برلمانية عراقية:
اعلنت الكتلة الوطنية البيضاء في البرلمان العراقي، الاحد ان تدخلات تركيا في الشأن الداخلي العراقي يراد منها استنساخ الوضع السوري على ارض العراق لتقسيمه.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلنت الكتلة الوطنية البيضاء في البرلمان العراقي، الاحد ان تدخلات تركيا في الشأن الداخلي العراقي يراد منها استنساخ الوضع السوري على ارض العراق لتقسيمه.

وقال الامين العام للكتلة جمال البطيخ في بيان ان "من المعيب ان يتدخّل ساسة تركيا بالشان الداخلي العراقي، باعتباره شاناً داخلياً، ولجميع الدول شأن داخلي ومنها تركيا، لذلك لم نر في يوم من الايام تدخل اي سياسي عراقي في شؤون تركيا الداخلية، لأننا نحترم العرف الدبلوماسي".

وأضاف ان "تصريحات وزير خارجية تركيا احمد داوود اوغلو امس السبت، ما هي الا تفسيرات يراها هو فقط، مؤكداً رفض العراق لتلك التصريحات التي يراد منها اثارة الفتنة الطائفية في العراق ، من اجل اجندات خاصة تعمل عليها تركيا ، لأنها تريد استنساخ الوضع السوري في العراق".

وشدد البطيخ على ضرورة ان يكفّ الساسة الاتراك عن مثل هذه التصريحات، والابتعاد عن اية تدخلات في الشان الداخلي العراقي، واحترام سيادة العراق".

وكان وزير خارجية تركيا قد عزا التوترات والازمات في العراق الى ما سمّاه "سياسة رئيس الوزراء نوري المالكي الاقصائية لبعض الاطراف السياسية ومكونات من الشعب العراقي".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین