رمز الخبر: ۳۶۲
تأريخ النشر: ۱۹ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۱:۳۵
الأمين العام لحزب البعث العربي التقدمي بالأردن :
التقى مراسل وكالة فارس الأمين العام لحزب البعث العربي التقدمي بالأردن فؤاد دبور وتحدث عن الانتخابات في الاردن والاصلاحات السياسية والاقتصادية وغيرها فكان هذا اللقاء .
التقى مراسل وكالة فارس الأمين العام لحزب البعث العربي التقدمي بالأردن فؤاد دبور وتحدث عن الانتخابات في الاردن والاصلاحات السياسية والاقتصادية وغيرها فكان هذا اللقاء .

فارس : ماهي آخر مستجدات الساحة الأردنية في مجال تحقيق المطالب الشعبية؟

نحن بالنسبة لنا داخل الساحة الإردنية متطلبات الإصلاح فيما يتعلق بالإصلاح السياسي والإصلاح الإقتصادي والقوانين الناظمة للحياة بشكل كامل وكان آخر قانون تم التعاطي معه هو قانون الإنتخابات الذي رفضناه جميعنا لأنه لا يلبي حاجات المجتمع ولخيارهم للمؤسسة التشريعية التي تعتبر مؤسسة هامة جدا في حياة المواطنين لأن المؤسسة التشريعية هي التي تشرع وهي التي تراقب السلطة التمثيلية وبالتالي مازلنا على الطريق من أجل استكمال المطالب بعملية الإصلاح ...

فارس : ما هي مطالبكم كمعارضة وهل هي مطالب الأغلبية الشعبية؟

بالتأكيد الشعب الأردني يطمح دائما إلى الأفضل وتحسين وضعه الإقتصادي وهناك أعباء معيشية أيضا يعاني منها المواطن الإردني بمجمله يعني الشعب الأردني بأغلبيته العظمة يعاني من الوضع الإقتصادي القائم والوضع المعيشي القائم كما أن الشعب الإردني أيضا يتطلع فعلا إلى الحرية العامة وبناء الديمقراطية الحقيقية التي تتيح له الحياة الحرة الكريمة ..

فارس : إلى أي مدى تريدون مواصلة الفعاليات الاحتجاجية؟

بالتأكيد سنواصل بكافة الوسائل السلمية الممكنة من أجل تحقيق مطالب الشعب الإردني .. فهناك حالة عدم رضا شعبي أردني لهذه السياسات الاقتصادية لكن مما لا شك فيه أن عملية الحراك والمد و الجزر ترتبط بالتورات الإقليمية التي تعيشها المنطقة وبالتالي فإن الانشداد الآن بالنسبة للشارع الأردني هو لما يجري في سوريا وبالتالي هذا يخفف من المطلب الداخلي على حساب المطلب الخارجي والذي يتلخص بمطالبة الحكومة الأردنية بعدم التورط بالتدخل في الشأن السوري .

فارس : هل فعالياتكم تنحصر على إقامة المظاهرات أو الندوات أو يمكن أن يتغير هذا النهج وأن نرى طريقة أخرى للمطالبة بالاصلاحات وتحقيق المطالب الشعبية؟

كل ماهو مشروع وسلمي , لأننا حريصين على ألا تنزلق الأمور في البلد إلى فوضى والمساس بالأمن والاستقرار وسوف نقوم به ونواصل العمل ونحن نقوم بمثل هذه الأعمال في الإردن ومعظم الشعب الإردني ينخرط بالمطالبة بالحياة الديمقراطية والإصلاحات السياسية والإقتصادية والاجتماعية ..

فارس : ماذا تتوقعون لمستقبل المعارضة في الأردن؟

المعارضة الإردنية موجودة وثابتة ومستمرة في طريقها وستبقى قائمة حتى تتحقق مطالب الشعب لأن المعارضة الأردنية تمثل جماهير الشعب بمعظمها .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین