رمز الخبر: ۳۵۵۸
تأريخ النشر: ۲۸ دی ۱۳۹۱ - ۲۰:۲۴
أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران علي لاريجاني أن سوريا تحملت الكثير من الضغوط الغربية، معتبراً أن مقاومة الشعب والحكومة في سوريا إزاء المؤامرات في هذا البلد تستحق الإشادة والتقدير.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران علي لاريجاني أن سوريا تحملت الكثير من الضغوط الغربية، معتبراً أن مقاومة الشعب والحكومة في سوريا إزاء المؤامرات في هذا البلد تستحق الإشادة والتقدير.

وأشاد لاريجاني خلال لقائه رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي بروح المقاومة والصمود التي يتحلى بهما الشعب والمسؤولين في سوريا حيال التهديدات والضغوط الخارجية، وأعرب عن أمله بمجيء أيام جيدة للشعب والحكومة في هذا البلد المقاوم عبر التحلي بالثبات.

وأشار إلى السياسات المبدأية التي تتبناها إيران في دعم محور المقاومة ومناهضة الاستكبار في المنطقة وانتقد في الوقت نفسه بعض بلدان المنطقة عبر التبعية للسياسات غير المنطقية التي تتبناها جبهة الاستكبار حيال الأزمة في سوريا.

وأكد لاريجاني ضرورة منح الشعب والحكومة في سوريا الفرصة لإجراء الإصلاحات السياسية والاجتماعية والاقتصادية في البلاد ماسيفسح للسوريين آفاقا جديدة.

من جانبه، شرح رئيس وزراء سوريا أحدث المستجدات في بلاده وقال إن الشعب والمسؤولين في سوريا يفخرون قبل أي وقت مضى بالصداقة مع الجمهورية الإسلامية في إيران.

وأشار الحلقي إلى النجاحات التي حققتها سوريا في مواجهة الجماعات المسلحة وقال إن الحكومة والجيش والشعب السوري الأبي ينفذ خطوات مدروسة للتصدي للإرهابيين وطردهم من البلاد.

ولفت إلى أن سوريا تواجه ضغوطاً كبيرة منذ سنوات عديدة بسبب أنها تعد محوراً للمقاومة والصمود وستتجاوز المرحلة الصعبة الراهنة بتحقيق النصر ونيل النجاح.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :