رمز الخبر: ۳۴۷
تأريخ النشر: ۱۸ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۷:۱۸
وصل امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي اليوم الاربعاء الى العاصمة العراقية بغداد لإجراء مباحثات مع مسؤولي هذا البلد في إطار جولته الاقليمية.
شبکة بولتن الأخباریة: وصل امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي اليوم الاربعاء الى العاصمة العراقية بغداد لإجراء مباحثات مع مسؤولي هذا البلد في إطار جولته الاقليمية.

وقال جليلي إن الهدف من زيارته للعراق هو إجراء مشاورات مع بلدان المنطقة التي تربطها وطهران وجهات نظر مشتركة وعلاقات استراتيجية.

واشار الى سوريا ووصف الاوضاع فيها بالمعقدة والخاصة بسبب المؤامرات التي تحاك ضدها، مشددا على أن حل الازمة السورية هو بيد السوريين انفسهم.

من جهة اخرى، أكد مصدر بوزارة الخارجية الايرانية أن الزوار المختطفين في سوريا لا علاقة لهم بالحرس الثوري الايراني، كما أكد مدير دائرة الشرق الاوسط في الخارجية الايرانية مجتبى فردوسي بور أن جميع الايرانيين المختطفين بصحة جيدة.

من جهته، طلب وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي مساعدة الامين العام للامم المتحدة بان كي مون للإفراج عن عشرات الزوار الايرانيين الذين خطفوا في سوريا و7 من عمال الإغاثة الذين خطفوا في ليبيا.

وكان صالحي قد بحث في انقرة مع نظيره التركي احمد داود اوغلو الشأن السوري ووضع الزوار الايرانيين الذين اختطفوا في سوريا.


الكلمات الرئيسة: بولتن ، جلیلی ، بغداد

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین