رمز الخبر: ۳۴۶۹
تأريخ النشر: ۲۶ دی ۱۳۹۱ - ۱۱:۴۹
طالب رئيس اللجنة الامنية والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، علاء الدين بروجردي، الحكومة المصرية بالحيلولة دون أي إجراء من شأنه يخل بعلاقات البلدين.
شبکة بولتن الأخباریة: طالب رئيس اللجنة الامنية والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، علاء الدين بروجردي، الحكومة المصرية بالحيلولة دون أي إجراء من شأنه يخل بعلاقات البلدين.

واشار بروجردي في حديث خاص ادلى به لوكالة انباء فارس، الى عقد ملتقى في القاهرة تحت عنوان "نصرة الشعب الاهوازي" تزامنا مع زيارة وزير الخارجية الايراني، علي أكبر صالحي، وقال: "كان على الحكومة المصرية - ومن مبدأ حسن الضيافة - الا تسمح لاقامة مثل هذا الملتقى"، مشددا على ان "هذا الامر يخالف مبادئ الضيافة واحترام الضيوف".

واشار الى ان "القائمين على هذا الملتقى هم عملاء بريطانيا، حيث لا قيمة لهم بين الشعب الايراني"، واضاف: ان "المواطنين العرب في محافظة خوزستان هم من اكثر المواطنين وفاء لنظام الجمهورية الاسلامية في ايران ومقام الولاية"، مؤكدا انهم "قدموا خلال الحرب المفروضة على البلاد الاف الشهداء، دفاعا عن حياض الوطن".

وقال: يبدو ان "هذا الاجراء تم من قبل العناصر السلفية المتطرفة بدعم دول عذبية كقطر والسعودية بهدف الحيلولة دون تنمية العلاقات والتعاون بين ايران ومصر"، معربا عن امله ان "لا يقع الرئيس المصري محمد مرسي - الذي يواجه مشاكل سياسية واقتصادية في مصر لجديدة - في شراك مؤامرات هذه المجموعات المتطرفة".

واذ استنكر بروجردي اقامة هذا الملتقى، واعتبره امرا غير مبرر، دعا الحكومة المصرية الى الحيلولة دون اقامة هكذا ملتقيات التي من شأنها تخل بعلاقات البلدين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :