رمز الخبر: ۳۴۲۳
تأريخ النشر: ۲۴ دی ۱۳۹۱ - ۱۹:۰۷
أكد 219 نائباً من ممثلي الشعب الايراني في مجلس الشورى الاسلامي التزامهم الكامل بالمواقف الاخيرة لقائد الثورة الاسلامية اية الله السيد علي الخامنئي، التي أكد خلالها نزاهة جميع الانتخابات التي اجريت في العقود الثلاثة المنصرمة في البلاد.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد 219 نائباً من ممثلي الشعب الايراني في مجلس الشورى الاسلامي التزامهم الكامل بالمواقف الاخيرة لقائد الثورة الاسلامية اية الله السيد علي الخامنئي، التي أكد خلالها نزاهة جميع الانتخابات التي اجريت في العقود الثلاثة المنصرمة في البلاد.

وجاء في بيان النواب الذي تمت قرائته تحت قبة مجلس الشورى الاسلامي الأحد ان "قائد الثورة الاسلامية حفظه الله وخلال كلمته في الذكرى السنوية لإنتفاضة 19 دي (8 يناير 1978) ولدى استقباله حشدا من أهالي مدينة قم المقدسة، أنار الطريق مرة اخرى امام الشعب الايراني لتصدي الفتن والمؤامرات المقبلة".

وأكد البيان ان "الشعب الايراني تجاوز فتنة 2009 التي اعقبت الانتخابات الرئاسية الفائتة، وذلك بتمسكه بوصايا الامام الراحل وقطع رأس الفتنة انذاك بحضوره المليوني يوم 9 من شهر دي (29 ديسمبر 2009)، فأنه هذه المرة ايضاً سيجدد تواجده بالساحة لاحباط جميع المؤامرات والفتن بما فيها السياسية والثقافية أو الامنية ولن يتخلى قيد أنملة عن قائده ومبادئه".

وحذر بيان النواب جميع الذين يقرعون على طبول التزوير بالانتخابات المقبلة، مضيفاً اننا "بصفتنا كممثلي الشعب نؤكد للذين يتشدقون بالانتخابات الحرة، بأن جميع الانتخابات التي اجريت في الجمهورية الاسلامية الايرانية سابقاً كانت نزيهة، وذلك ببركة دماء الشهداء وتدبير ولي امر المسلمين واختيار منفّذ كفوء والمشرف على‌ الانتخابات من قبل الشعب"، ‌مؤكدا ان "الايحاء بحدوث تزوير في الانتخابات، انما هو اصطفاف خلف أعداء‌ الشعب وكلمة سر لفتنة جديدة".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :