رمز الخبر: ۳۳۸۰
تأريخ النشر: ۲۱ دی ۱۳۹۱ - ۱۷:۱۴
صحيفة:
كشف مصدر دبلوماسي رفيع المستوى عن لقاءات بين مسؤولين اميركيين وسياسيين عراقيين في مقر السفارة الاميركية في بغداد، لافتاً إلى أن تلك اللقاءات تهدف إلى حصول هؤلاء القادة على مطلبهم في إعلان "الإقليم السني".
شبکة بولتن الأخباریة: كشف مصدر دبلوماسي رفيع المستوى عن لقاءات بين مسؤولين اميركيين وسياسيين عراقيين في مقر السفارة الاميركية في بغداد، لافتاً إلى أن تلك اللقاءات تهدف إلى حصول هؤلاء القادة على مطلبهم في إعلان "الإقليم السني".

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، إن نتائج اللقاءات تمحورت حول حصول محافظات الانبار والموصل وصلاح الدين وديالى على الاستقلال، فضلاً عن خيار التشارك بين محافظة كركوك والإقليم وتركها مدينة ذات خصوصية.

وأشار المصدر، الذي اطلع على تفاصيل الاجتماعات في السفارة الأميركية، إلى أن الإدارة الاميركية تميل إلى منح الشيعة الاستقلالية الكاملة لترعب بها دول الخليج الفارسي، مؤكداً أن هذه الدول مرعوبة من مشروع الدولة الشيعية وزحفها نحو الدول العربية المطلة على الخليج الفارسي خاصة وأن إيران تقف خلفها (بحسب ما جاء في الصحيفة).

وتشهد العملية السياسية في العراق خلافات واسعة كان آخرها الخلاف بين بغداد واربيل حول المناطق المتنازع عليها، كما ان قادة قائمة العراقية يعملون على تأليب الاوضاع على رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي لاسيما بعد ان رفعت ضد بعضهم دعوات قضائية ومذكرات القاء قبض من قبل القضاء العراقي كنائب الرئيس العراقي السابق المحكوم بالاعدام "طارق الهاشمي" وصولا الى اعتقال عدد من حماية وزير المالية رافع العيساوي الذي دعا الى خروج تظاهرات ضد الحكومة العراقية ووصف القوات الامنية العراقية بالميليشيات بعد اعتقال افراد حمايته.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین