رمز الخبر: ۳۳۰۳
تأريخ النشر: ۱۹ دی ۱۳۹۱ - ۱۲:۱۲
اكملت جهات عشائرية ومؤسسات مدنية استعدادتها للتظاهر السلمي اليوم الثلاثاء، للمطالبة بحقوق المحافظة وتأييد المادة 4 ارهاب وتفعيل قانون المساءلة والعدالة، ردا على مطالبات رئيس البرلمان العراقي اسامة النجيفي عن عزمه الغاء المادة 4 ارهاب.
شبکة بولتن الأخباریة: اكملت جهات عشائرية ومؤسسات مدنية استعدادتها للتظاهر السلمي اليوم الثلاثاء، للمطالبة بحقوق المحافظة وتأييد المادة 4 ارهاب وتفعيل قانون المساءلة والعدالة، ردا على مطالبات رئيس البرلمان العراقي اسامة النجيفي عن عزمه الغاء المادة 4 ارهاب.

وقال رئيس مجلس محافظة البصرة صباح البزوني لمراسل وكالة انباء فارس ان" جهات جماهيرية مختلفة حصلت على التصريحات الرسمية للخروج بتظاهرة سلمية تندد بالتوجهات الطائفية التي طرأت على الساحة العراقية خلال الايام المنصرمة".

واضاف ان "التظاهرة السلمية التي ستنطلق في ساحة الاحتفالات الكبرى (اليوم) تضم شرائح مختلفة ابرزها مجلس التعاون العشائري العراقي ومنظمات المجتمع المدني فضلا عن شرائح مختلفة من جماهير البصرة".

واوضح ان "التظاهرة عبارة عن مسيرة احتجاجية تطالب بتأييد المادة 4 ارهاب و تفعيل قانون المساءلة والعدالة ونبذ كافة الشعارات الطائفية التي تنهش بالجسد العراقي الواحد".

وتابع "كما ستقوم هذه الجماهير وبتأييد مباشر من الحكومة المحلية باعلان مظلومية البصرة التي لم تنعم بخيراتها بالشكل الامثل بالرغم من تسخير كافة خيراتها ومنافذها الحدودية لخدمة كافة محافظات العراق".

ومنذ اعتقال عدد من حماية وزير المالية القيادي في ائتلاف العراقية رافع العيساوي يوم الخميس 20 ديسمبر 2012 بتهم مرتبطة بالارهاب، نشبت ازمة جديدة في العراق، حيث اقيمت مظاهرات في الانبار وثلاث مدن اخرى، رفع فيها علم العراق السابق الذي يرمز للنظام البعثي البائد وعلم كردستان وعلم ما يسمى "الجيش الحر"، ورددت فيها شعارات طائفية، الامر الذي لاقى استنكارا واسعا من قبل الشعب وغالبية السياسيين العراقيين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین