رمز الخبر: ۳۲۷۸
تأريخ النشر: ۱۸ دی ۱۳۹۱ - ۱۸:۴۶
الجيش العراقي بالموصل:
اعتبر قائد الفرقة الثانية في الجيش العراقي اللواء الركن علي الفريجي، ان التظاهر حق من حقوق المواطن قد كفله الدستور، وفيما أشار إلى ضرورة الحصول على موافقة رسمية للتظاهر، أكد ان كل من ينادي باخراج الجيش العراقي من محافظة الموصل فهو يسعى الى عودة الارهاب الى المحافظة.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر قائد الفرقة الثانية في الجيش العراقي اللواء الركن علي الفريجي، ان التظاهر حق من حقوق المواطن قد كفله الدستور، وفيما أشار إلى ضرورة الحصول على موافقة رسمية للتظاهر، أكد ان كل من ينادي باخراج الجيش العراقي من محافظة الموصل فهو يسعى الى عودة الارهاب الى المحافظة.

وقال الفريجي، خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الأحد، في مقر الفرقة بالموصل، ان "التظاهر حق من حقوق المواطن كفله الدستور ولكن يجب تقديم طلب إلى مديرية الشرطة ورفعه إلى وزارة الداخلية من أجل الحصول على موافقة رسمية للتظاهر".

وبين ان "الهدف من ذلك هو ان نتمكن من تقديم الحماية الكاملة للتظاهرات ولتفويت الفرصة على التنظيمات الإرهابية التي تسعى الى استغلالها أو استهدافها"، مؤكدا "عدم السماح لأي تظاهرة إلا بعد حصولها على الموافقات الرسمية وذلك حفاظا على أمن المدينة والمواطن".

وشدد على ان كل من ينادي باخراج الجيش العراقي من محافظة الموصل فهم يريدون عودة الارهاب الى نينوى.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین