رمز الخبر: ۳۲۱
تأريخ النشر: ۱۷ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۱:۲۵
حملت ايران ما يسمى بالجيش السوري الحر والولايات المتحدة الاميركية مسؤولية سلامة الزوار الايرانيين الثمانية والاربعين المختطفين في سوريا.
شبکة بولتن الأخباریة: حملت ايران ما يسمى بالجيش السوري الحر والولايات المتحدة الاميركية مسؤولية سلامة الزوار الايرانيين الثمانية والاربعين المختطفين في سوريا.

واعتبرت الخارجية الايرانية في بيان لها ادعاءات ما يسمى بالجيش الحر بشأن مقتل 3 منهم خلال هجمات الجيش السوري باطلة وغير مقبولة.

كما أرسلت طهران مذكرة رسمية للولايات المتحدة الاميركية بهذا الشأن عن طريق السفارة السويسرية الراعية للمصالح الاميركية في ايران.

وطالب البيان كلا من قطر وتركيا بتحمل مسؤولياتهما بشأن الحفاظ على سلامة الزوار المختطفين والعمل لإطلاق سراحهم.

كما ندد الامين العام لمجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، باختطاف الزوار الايرانيين المدنيين من قبل المسلحين في سوريا وقتلهم.

واعتبر رضائي هذا العمل بانه أسوأ اشكال الارهاب، نافيا أن يكون الزوار اعضاء بالحرس الثوري، وشدد على أن هذه الجريمة لا يمكن السكوت عنها.

وكانت وكالات الأنباء افادت أن 3 من الزوار الإيرانيين المختطفين في سوريا قد قتلوا وهم بحوزة الخاطفين، ولم يتم التأكد من هذه الأنباء من مصدر موثوق أو محايد حتى الآن.

وقال أحد الخاطفين إن الرهائن الثلاثة قتلوا إثر انهيار المنزل الذي كانوا محتجزين فيه.

ونقلت وكالات الأنباء عن الخاطفين تهديدهم بقتل بقية الرهائن إذا لم يوقف الجيش السوري عملياته في المنطقة التي يتواجدون فيها.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین