رمز الخبر: ۳۲
تأريخ النشر: ۲۰ تير ۱۳۹۱ - ۰۹:۱۸
لدى استقباله رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي؛
أشاد امين المجلس الأعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي بأداء الحكومة العراقية في السيطرة على الوضع الأمني، معرباً عن امله في أنْ يصبح الاهتمام بالخدمات العامة الخطاب الغالب لجميع التيارات. / من جهته شدد السيد الحكيم على وحدة العراق والتعاونِ البناء بين طوائفه ومكوناته، مشيرا الى التدخل الخفي والمباشر للقوی الاجنبیة للمساس بمسیرة احلال الامن والاستقرار في العراق..
شبکة بولتن نیوز الأخباریة: أشاد امين المجلس الأعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي بأداء الحكومة العراقية في السيطرة على الوضع الأمني، معرباً عن امله في أنْ يصبح الاهتمام بالخدمات العامة الخطاب الغالب لجميع التيارات.

وشدد جليلي لدى استقباله اليوم الاثنين رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم بطهران شدد جليلي على اهمية الدور الاقليمي والدولي لبغداد، مشيراً الى رئاسة العراق الدورية لجامعة الدول العربية وتأثيِرها على الأمن الاقليمي.  

وابدی جليلي ارتیاحه لاجتياز العراق المشاكل الامنیة والسیاسیة في نطاق سیادة الدیمقراطیة الحقیقیة، منوها الی الاجراءات المهمة والناجحة التي اتخذتها الحكومة العراقیة لاقرار الامن والاستقرار في العراق، وقال: ان التعاون الاقلیمي للعراق سیساعد في اقرار الامن والاستقرار على صعید المنطقة.

من جهته شدد السيد الحكيم على وحدة العراق والتعاونِ البناء بين طوائفه ومكوناته، مشيرا الى التدخل الخفي والمباشر للقوی الاجنبیة للمساس بمسیرة احلال الامن والاستقرار في العراق، وقال: ان تجارب سنوات عدة من التعاطي البناء بین القومیات والاطیاف العراقیة المختلفة لارساء الاستقرار والامن في العراق، قد كشفت عن آفاق واضحة من تحقیق التطور والازدهار للشعب العراقی


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین