رمز الخبر: ۳۱۸۷
تأريخ النشر: ۱۳ دی ۱۳۹۱ - ۱۰:۵۴
أصيب 60 فلسطينياً نصفهم من قوى الأمن، خلال مواجهات عنيفة اندلعت مع الأهالي في نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، عندما كانوا يحتجون على السياسات الإقتصادية لحكومة رام الله برئاسة سلام فياض .
شبکة بولتن الأخباریة: أصيب 60 فلسطينياً نصفهم من قوى الأمن، خلال مواجهات عنيفة اندلعت مع الأهالي في نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، عندما كانوا يحتجون على السياسات الإقتصادية لحكومة رام الله برئاسة سلام فياض .

وذكر مصدر طبي، قوله إن نحو 30 رجل أمن أصيبوا بجراح بينهم حالة واحدة خطرة تخضع لعملية جراحية، فيما أصيب عدد مماثل في صفوف المحتجين الذين أصيب أحدهم بالرصاص الحي في قدمه، خلال المواجهات التي امتدت حتى وقت متأخر من الليلة الماضية.

وقال شهود، إن منطقة دوار "الشهداء" في نابلس شهدت مواجهات عنيفة استخدمت قوى الأمن الفلسطيني، خلالها، الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، فيما أشعل المحتجون الإطارات ورشقوا الشرطة بالحجارة والعبوات الحارقة.

واندلعت المواجهات بعد قيام نحو 200 متظاهر بإشعال الإطارات على دوار "الشهداء" وسط المدينة ووصول العشرات من أفراد الأمن للمكان ترافقهم سيارات الإطفاء لإخمادها، وتفريق المحتجين.

وكان مصدر حقوقي قد قال إن شبانا من البلدة القديمة في نابلس أغلقوا الطرق المؤدية للبلدة القديمة والشوارع الرئيسة فيها، بالحجارة وحاويات النفايات وأشعلوا النار في إطارات السيارات، قبل أن تندلع مواجهات مع قوات الأمن الفلسطينية التي أرسلت تعزيزات للمنطقة.

وأضاف أن الشبان رشقوا الأمن الفلسطيني بالحجارة، وحدثت مشادات وعراك، فيما عمدت قوى الأمن الى تفريقهم.

وقال المصدر إن هناك حالة غضب من الأهالي نتيجة السياسات الاقتصادية لحكومة رام الله، والتي كان آخرها إعفاء المخيمات من ديون الكهرباء المتأخرة، وعدم تطبيق هذا الإعفاء على سكان البلدة الأمر الذي أثار موجة غضب واحتجاجات متصاعدة منذ عدة أيام .
الكلمات الرئيسة: رام الله ، سلام فياض ، نابلس

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین