رمز الخبر: ۳۱۸۴
تأريخ النشر: ۱۳ دی ۱۳۹۱ - ۱۰:۴۶
أكد عضو جبهة الانقاذ الوطني المصرية ان الجبهة رفضت التحالف مع الاخوان المسلمين مشددا على انها تنوي المشاركة في الانتخابات البرلمانية دون تحالفات نظرا لتغير الاوضاع في مصر مقارنة بالفترة السابقة.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد عضو جبهة الانقاذ الوطني المصرية ان الجبهة رفضت التحالف مع الاخوان المسلمين مشددا على انها تنوي المشاركة في الانتخابات البرلمانية دون تحالفات نظرا لتغير الاوضاع في مصر مقارنة بالفترة السابقة.

وقال عبد الغفار شكر وكيل مؤسسى حزب التحالف الشعبى الاشتراكى وعضو جبهة الإنقاذ الوطنى فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء فارس بالقاهرة، إنه تم الإنتهاء من تشكيل لجنة للإنتخابات برئاسة عبد الجليل مصطفى كما تضم عددا من أساتذة وخبراء السياسة بمصر على أن تكون مهمتها العمل على وضع الآليات والإستراتجيات التى ستتبعها الجبهه فى إنتخابات مجلس النواب المقبله.

وشدد شكر، على أن الإنتخابات البرلمانية المقبله سوف تشهد منافسة شديدة بين كافة القوى والتيارات السياسية وذلك نظراً لتغير الأوضاع فى مصر مقارنة بالفترة السابقه.

وأعلن عن رفض الجبهه لأية تحالفات مع جماعة الإخوان المسلمين وذراعها السياسى حزب الحرية والعدالة، مرجعاً ذلك إلى أن جبهة الإنقاذ الوطنى تضم كافة القوى السياسية المعارضه لسياسات الحزب الحاكم والتى تختلف بشكل كامل مع تلك الممارسات مما يجعل من الصعب وجود تحالف بينهما، مشدداً على أن الخروج من الأزمة الراهنه التى تعيشها مصر تتطلب ضرورة التوافق بين القوى السياسية وهو مالم يحدث حتى الآن نظراً لرفض الإخوان المسلمين النزول على مطالب الشعب.

وأشار إلى رفض الجبهه الدخول فى حوار مع النظام الحاكم إلا بعد وضع الضمانات الكفيله بتحقيق ما يتم الإتفاق عليه،لافتاً إلى أن إجتماع الرئيس محمد مرسى بقوى المعارضه وبعد ذلك أصدر الإعلان الدستورى والذى خلق شرخاً كبيراً بين القوى السياسية وكذلك نوعاً من عدم الثقه.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین