رمز الخبر: ۳۱۶۶
تأريخ النشر: ۱۳ دی ۱۳۹۱ - ۰۹:۵۳
تقدمت عائلة أحد الطيارين اللذين قضيا بحادثة إسقاط سوريا لمقاتلة تركية في 22 يونيو/حزيران الفائت، بشكوى إلى النيابة العامة بحق المسؤولين الأتراك بتهمة الإهمال.
شبکة بولتن الأخباریة: تقدمت عائلة أحد الطيارين اللذين قضيا بحادثة إسقاط سوريا لمقاتلة تركية في 22 يونيو/حزيران الفائت، بشكوى إلى النيابة العامة بحق المسؤولين الأتراك بتهمة الإهمال.

وأفادت وكالة أنباء "الأناضول" التركية الثلاثاء أن عائلة الطيار التركي حسن حسين آكصوي الذي قضى بالحادثة تقدمت بشكوى إلى النيابة العامة بحق المسؤولين بتهمة الإهمال.

وطلبت النيابة العامة في ولاية ملاطية بجنوب تركيا، محل الشكوى، من الجهات المختصة نتائج التشريح والفحوص المخبرية المتعلقة بالطيارين آكصوي وكوكهان إرتان إضافة إلى جميع المعلومات والوثائق ذات العلاقة.

من جهة ثانية، أشارت النيابة العامة إلى أنه في إطار التحقيقات بالقضية فإنه يتوجب عليها التقدم بطلب إلى رئيس الوزراء التركي للتحقيق مع رئيس الاستخبارات التركية هاكان فيدان.

وكانت سوريا أسقطت المقاتلة التركية في 22 يونيو/حزيران وتم انتشال جثتي الطيارين اللذين كانا على متنها، بعد ما اخترقت الأجواء السورية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین