رمز الخبر: ۳۱۳۳
تأريخ النشر: ۱۲ دی ۱۳۹۱ - ۱۱:۰۷
تعرض صحفي سعودي إلى الضرب والإهانة من قبل مرافق لشيخ وهابي شهير من نفس البلد إثر سؤاله الداعية عن سبب منع السلطات الأميركية إياه من الدخول الى أراضيها.
شبکة بولتن الأخباریة: تعرض صحفي سعودي إلى الضرب والإهانة من قبل مرافق لشيخ وهابي شهير من نفس البلد إثر سؤاله الداعية عن سبب منع السلطات الأميركية إياه من الدخول الى أراضيها.

واوضحت صحيفة الوطن السعودية يوم الإثنين إن مراسلها عبدالمحسن الفاران لم يتوقع أن السؤال الذي طرحه على الشيخ عائض القرني حول أسباب منعه من دخول الأراضي الأميركية، سيكون سبباً في تعرضه للضرب على يد أحد مرافقي الداعية، بعد أن دفعه إلى الخلف بقوة أطاحت به على الأرض، ليعود ويدفعه أخرى، قائلاً له بشكل فج "توكل على الله وش أميركا وما أميركا".

وجاءت الحادثة في أعقاب مشاركة القرني في أمسية شعرية نظمتها جمعية الأطفال المعوقين مساء السبت الماضي، وحاول الفاران في أعقابها أن يستفسر من الداعية عن أسباب منعه من دخول الولايات المتحدة، فاعتذر الشيخ عن الإجابة، قبل أن يقدم مرافقه على التعرض للصحافي بالضرب والإهانة على مرأى ومسمع من بين الحضور.

وقدمت صحيفة الوطن احتجاجاً شفهياً لمسؤول العلاقات العامة بجمعية الأطفال المعوقين خالد الفهيد، الذي أعرب عن بالغ أسفه للحادثة، واتضح أن من أقدم على هذه الفعلة هو أحد مرافقي الشيخ.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین