رمز الخبر: ۲۴۰۶
تأريخ النشر: ۰۷ آذر ۱۳۹۱ - ۲۱:۲۶
قتل مراسل ميداني يعمل مع مسلحي ما يسمى بـ"الجيش الحر" في حمص لصالح قناة الجزيرة القطرية، الثلاثاء، فيما قتل 10 عناصر من تنظيم القاعدة في ريف حمص.
شبکة بولتن الأخباریة: قتل مراسل ميداني يعمل مع مسلحي ما يسمى بـ"الجيش الحر" في حمص لصالح قناة الجزيرة القطرية، الثلاثاء، فيما قتل 10 عناصر من تنظيم القاعدة في ريف حمص.

وأفادت مصادر في حمص (وسط سوريا)، أن محمد الخال والملقب "أبو بلال" قتل أثناء تغطيته لاشتباكات دارت بين الجيش السوري ومسلحين في منطقة "الحميدية" وسط حمص.

من جانب آخر، ضرب الجيش السوري مقرا تابعا لمسلحي جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة في مدينة "القصير" بريف حمص ما أسفر عن مقتل عشرة من عناصرها إثر تدمير مقر المسلحين.

وعرف من هولاء المسلحين، إحسان إدريس وعبد الإله الواق وعدنان الكنج.

وكان تنظيم القاعدة قد اعلن وجوده العلني ومشاركته الصريحة في المعارك في سوريا يونيو الماضي خلال عملية الاستيلاء، لبضع ساعات، على معبر باب الهوى الحدودي الذي يربط الشمال السوري بتركيا.

وحسب جون غليزر كاتب في موقع "انتيوار" الإلكتروني، انه بالرغم من ان الإدارة الأميركية تعلم جيدا، منذ زمن بعيد، بوجود عناصر تنظيم "القاعدة" وهم يقاتلون في سوريا إلى جانب المسلحين المدعومين من الولايات المتحدة، فإن مسؤولين في أجهزة الاستخبارات الأميركية يشعرون بقلق متزايد من التنامي المتعاظم، يوما بعد يوم، لهذا التنظيم الإرهابي ضمن صفوف المسلحين في سوريا.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد انتقد في مقابلة‌ أجرته القناة الروسية‌ "آر.تي" (روسيا اليوم) وبثته الخميس السادس من سبتمبر، الادارة الاميركية وقال أن "هناك من يستخدم مقاتلي القاعدة، أو أناسا من تنظيمات أخرى لها تتصف بالتطرف نفسه لتحقيق أهدافه في سوريا. وهذه سياسة خطيرة للغاية وتتسم بقصر النظر".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین