رمز الخبر: ۲۳۸۰
تأريخ النشر: ۰۳ آذر ۱۳۹۱ - ۱۳:۴۶
قتل شخصان واصيب سبعون اخرون بينهم عدد كبير من افراد القوات الاجنبية في انفجار شاحنة مفخخة اليوم الجمعة بولاية ورداك شرق افغانستان ، على ما افادت الشرطة.
شبکة بولتن الأخباریة: قتل شخصان واصيب سبعون اخرون بينهم عدد كبير من افراد القوات الاجنبية في انفجار شاحنة مفخخة اليوم الجمعة بولاية ورداك شرق افغانستان ، على ما افادت الشرطة.

واعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الاعتداء مؤكدة انه انتقام لاعدام اربعة من عناصرها الاربعاء في كابول، وافاد المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد "كانت سيارة مفخخة فجرها عناصر الحركة ضد مركز تدريب عسكري"، وأضاف أن الهجوم جاء "ردا على إعدام ادارة كابول اربعة من عناصر الحركة ".

وقال المتحدث باسم الشرطة عبد الوالي ان "الانفجار وقع قرب مركز الشرطة في ميدان شار" عاصمة ولاية ورداك وهو مركز لتدريب عناصر الجيش والشرطة الافغانيين، وتابع "قتل مدنيان واصيب اربعون بجروح".

وقد اعدم عناصر طالبان الاربعة من اصل 14 معتقلا، شنقا خلال يومين هذا الاسبوع في اعدامات جماعية نادرة في افغانستان، وكانت حركة طالبان هددت الحكومة الافغانية في بيان الاربعاء بأعمال انتقامية اذا ما اعدمت ايا من عناصرها، واكدت الحركة في بيان انه "اذا اعدم سجناؤنا"، فعلى "البرلمانيين والمحاكم ودوائر مرتبطة بالادارة في كابول" ان يتوقعوا "ردا قاسيا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین