رمز الخبر: ۲۳۷۸
تأريخ النشر: ۰۳ آذر ۱۳۹۱ - ۱۳:۴۲
رحّبت روسيا، باتفاق الهدنة بين الفلسطينيين والكيان الإسرائيلي ودعت الطرفين إلى ضبط النفس، وجدّدت دعوتها الرباعية الدولية لعقد لقاء فوري على مستوى الوزراء، لبذل جهود مشتركة للتوصّل إلى تسوية سلمية شاملة في الشرق الوسط.
شبکة بولتن الأخباریة: رحّبت روسيا، باتفاق الهدنة بين الفلسطينيين والكيان الإسرائيلي ودعت الطرفين إلى ضبط النفس، وجدّدت دعوتها الرباعية الدولية لعقد لقاء فوري على مستوى الوزراء، لبذل جهود مشتركة للتوصّل إلى تسوية سلمية شاملة في الشرق الوسط.

وقال المتحدث باسم الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش"اننا نرحّب بوقف إطلاق النار في غزة ونثمّن عالياً ونساند جهود السلام التي بذلتها مصر، التي ضمنت إجراء المفاوضات بنجاح".

وأشار لوكاشيفيتش إلى أن موسكو تدعو كافة أطراف النزاع التحلي بضبط النفس وعدم السماح بتكرار المواجهة التي يتحمل المدنيين أضرارها بالدرجة الأولى.

ولفت إلى ضرورة التوصّل إلى تسوية سلمية شاملة للمشكلة، وقال "نحن على ثقة، أنه على هذا الأساس يجب السير قدماَ والتوصّل إلى تسوية سلمية شاملة للمشكلة، تضمن أمن إسرائيل وحياة سلمية وهانئة لسكان قطاع غزة باعتباره جزء من الأراضي الفلسطينية من دون حصار أو عزل".

وقال إن روسيا تهدف من عملها في "رباعية" الوسطاء الدولية الخاصة بالشرق الأوسط وغيرها من المنتديات الدولية، إلى التوصّل لتسوية سلمية شاملة، لكي تتمكن فلسطين وإسرائيل من العيش جنباً إلى جنب في أمن وسلام.

وأضاف "نجدد دعوتنا لعقد لقاء فوري للرباعية الدولية على مستوى الوزراء، لبذل جهود مشتركة في هذا المجال".

وذكر أن روسيا دعت منذ بداية اشتداد الأزمة في قطاع غزة، الى عدم تصعيد النزاع وإطلاق عملية تسوية الأزمة سياسياً ودبلوماسياً، ولذلك قدّمت قبل يومين مشروع قرار لمجلس الأمن يتضمن دعوة طرفي النزاع الى وقف أعمال العنف والاتفاق على الهدنة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین