رمز الخبر: ۲۳۲۲
تأريخ النشر: ۳۰ آبان ۱۳۹۱ - ۱۴:۲۸
قائد الثورة الاسلامية:
اكد قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي الخامنئي ان جبهة الاستكبار تريد تدمير سوريا باعتبارها تشكل الحلقة في سلسلة المقاومة بالمنطقة قرب الكيان الصهيوني الغاصب.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي الخامنئي ان جبهة الاستكبار تريد تدمير سوريا باعتبارها تشكل الحلقة في سلسلة المقاومة بالمنطقة قرب الكيان الصهيوني الغاصب.

وحثّ قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي الخامنئي في كلمته التي القاها امام حشد غفير من طواقم بعثة الحج الايرانية في العام الجاري ، المعارضة‌ السورية على نبذ العنف والتخلي عن السلاح كمخرج من الازمة.

وشدد أنه عندما تلقي المعارضة السورية سلاحها على‌ الارض، حينها يمكن مطالبة النظام بالاصغاء لمطالبها.

واكد السيد الخامنئي على ضرورة منع تهريب السلاح الى‌ الداخل السوري للخروج من الازمة ، ‌لافتاً‌ الى أن تزويد المعارضة بالسلاح في اي دولة بالعالم من قبل دول اجنبية من شأنه ان يضع النظام الحاكم في ساحة المواجهة معها.

وشدد قائد الثورة الاسلامية في ايران على‌ ضرورة التمسك بالوحدة بين مختلف المذاهب الاسلامية شيعة وسنة، واعتبر أنّ الخلافات ليست بالقضية الجديدة الا انها ازدادت خلال الاعوام القليلة الماضية بصورة غير طبيعية وهو مايؤكد فرضها على المجتمعات الاسلامية وهو ماادى بدوره الى تفاقمها.

وشدّد على ضرورة معالجة الشبهات والتمسك بالوحدة والتفاهم بين اتباع المذاهب الاسلامية، "وان بعثة الحج نضطلع بمهمة حل العقد الخلافية بين الأخوة الشيعة والسنة".

ووصف التطورات السورية بالنموذج لهذه العقد والخلافات الفكرية، "وان موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية حيال التطورات في سوريا واضح وشفاف".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین