رمز الخبر: ۲۳۰۸
تأريخ النشر: ۳۰ آبان ۱۳۹۱ - ۱۳:۲۹
مقتل شقيقان فلسطينيان، وأصابة العشرات في سلسلة غارات إسرائيلية الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء على أرجاء متفرقة من قطاع غزة.
شبکة بولتن الأخباریة: قتل شقيقان فلسطينيان، وأصيب العشرات في سلسلة غارات إسرائيلية متواصلة الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء على أرجاء متفرقة من قطاع غزة؛ لترتفع حصيلة‌ العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 110 شهيدا و884 جريحاً.

وقالت خدمات الإسعاف والطوارئ بغزة، إن الشقيقين أحمد النصاصرة ( 18 عاماً) ومحمد النصاصرة (20 عاماً) قتلا في غارة استهدفت منزلهما في رفح ما تسبب أيضاً بإصابة 9 آخرين بجروح.

وأعلنت اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ في قطاع غزة، أن عدد ضحايا الغارات الإسرائيلية على غزة منذ الأربعاء الماضي بلغ حتى منتصف ليل الاثنين الثلاثاء 110 شهداء بينهم 28 طفلا و11 إمرأة، و13 مسنا، فيما أصيب 884 شخصاً بينهم 280 طفلا و145 امرأة و57 مسناً.

وفي ساعات الفجر شنت طائرات إسرائيلية أكثر من 30 غارة على غزة وشمالها، كان من ضمنها غارة استهدفت مقر البنك الوطني الإسلامي بغزة ما تسبب بإصابة 7 مواطنين بجروح.

وقال مصدر حقوقي إن طائرات إسرائيلية واصلت سياسة استهداف المنازل السكنية حيث قصفت فجر اليوم أربعة منازل منها اثنان في شرق خان يونس يعودان لناشطين من الذراع المسلح لحركة حماس، وثالث للقيادي رائد العطار في رفح، ليصل عدد من المنازل التي استهدفت بشكل مباشر حتى لآن لأكثر من 40 منزلا.

وصباح اليوم، قصفت مكتب إعلامي تابع لحركة الجهاد الإسلامي في برج سكني وسط خان يونس فيما طالت الغارات الأخرى أراضي زراعية ومواقع تدريب، في وقت أطلقت الدبابات مئات القذائف المدفعية تجاه الأطراف الشرقية للقطاع وتركز ذلك على شمال القطاع وجنوبه، في مؤشر لاقتراب التوغل البري.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة بغزة، أن أحد أفراد الطواقم الطبية قتل في الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة خلال الأيام الماضية، فيما جرى استهداف 6 سيارات إسعاف تابعة لوزارة الصحة، والخدمات الطبية العسكرية,، والهلال الأحمر، إلى جانب استهداف مقرين للإسعاف و الطوارئ ولحقت أضرار بمستشفى غزة الأوروبي وعيادة حجازي، نتيجة قصف مجاور.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین