رمز الخبر: ۲۲۹۱
تأريخ النشر: ۲۹ آبان ۱۳۹۱ - ۱۶:۲۵
واصل مؤتمر الحوار الوطني السوري اعماله لليوم الثاني بالعاصمة الايرانية بمشاركة شخصيات من المعارضة السورية وممثليين الحكومة السورية وشخصيات سياسية مستقلة ودينية وزعماء عشائر، تحت عنوان "لا للعنف ونعم للديمقراطية".
شبکة بولتن الأخباریة: واصل مؤتمر الحوار الوطني السوري اعماله لليوم الثاني بالعاصمة الايرانية بمشاركة شخصيات من المعارضة السورية وممثليين الحكومة السورية وشخصيات سياسية مستقلة ودينية وزعماء عشائر، تحت عنوان "لا للعنف ونعم للديمقراطية".

وكان وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي قد اعلن في مؤتمر صحفي عقب انتهاء اجتماع الشخصيات السورية مساء الاحد، ان الحوار الوطني السوري سيستمر حتى الاثنين كما اعلن عن التوصل الى اتفاق لتشكيل لجنة متابعة والتي سيتم اختيار اعضائها بالاجماع وسيتم تعريف هولاء الاعضاء.

وأكد المشاركون في مؤتمر الحوار الوطني السوري بطهران رفضهم لأي تدخل عسكري في سوريا واي حل يفرض من خارج البلاد، مشددين على ضرورة سيطرة الدول المجاورة لسوريا على حدودها ومنع وصول الاسلحة للمجموعات المسلحة لوضع حد لنزيف الدم السوري.

ومن المقرر أن يختتم المؤتمر اعماله اليوم الاثنين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین