رمز الخبر: ۲۲۶۱
تأريخ النشر: ۲۵ آبان ۱۳۹۱ - ۱۲:۳۷
حذر الرئيس الصينى المنتهية ولايته هو جينتاو الخميس من أن آفة الفساد المستشرى فى البلاد قد تكون "مميتة" بالنسبة للنظام ودعا إلى مزيد من الديمقراطية فى الصين، وذلك خلال خطاب ألقاه لدى افتتاح المؤتمر الثامن عشر للحزب الشيوعى الصينى.
شبکة بولتن الأخباریة: حذر الرئيس الصينى المنتهية ولايته هو جينتاو الخميس من أن آفة الفساد المستشرى فى البلاد قد تكون "مميتة" بالنسبة للنظام ودعا إلى مزيد من الديمقراطية فى الصين، وذلك خلال خطاب ألقاه لدى افتتاح المؤتمر الثامن عشر للحزب الشيوعى الصينى.

و دعا هو جينتاو إلى تحويل الصين "قوة بحرية"، فى وقت تتنازع مع اليابان السيادة على ارخبيل فى بحر الصين الشرقى وتسعى بكين إلى تحدى القوة الأمريكية فى المحيط الهادى.

وأشار الرئيس الصينى الذى من المقرر أن سلم سلفه شى جينبينغ الحكم بعد نهاية المؤتمر امس الأربعاء، إلى أن على بكين التى أطلقت أولى حاملات طائراتها فى سبتمبر "المدافعة بعزم عن حقوقها ومصالحها البحرية".

وحذر هو جينتاو من أن الفساد الذى ينخر المجتمع الصينى قد يؤدى إلى "انهيار الحزب والدولة" و"إذا ما فشلنا فى معالجة هذه المسألة بالشكل الصحيح، قد تكون مميتة"، فى وقت ضجت البلاد بسلسلة فضائح سياسية ومالية تورطت فيها عائلات كبار القادة بينهم عضو المكتب السياسى بو شيلاى الذى تم فصله من الحزب بانتظار صدور الحكم عليه.

وأمام المندوبين البالغ عددهم حوالى 2000 فى الحزب الشيوعى الصينى المجتمعين فى قصر الشعب فى بكين، لفت هو جينتاو إلى أهمية الإصلاحات السياسية، وهو من المجالات التى يعتبر سجل النظام الصينى فيه من الأكثر هزاله.

وقال هو جينتاو "إصلاح البنية السياسية جزء مهم من الإصلاحات الشاملة للصين. علينا مواصلة جهودنا، بفعالية وحذر، لمواصلة الإصلاح للبنية السياسية وتوسيع إطار الديمقراطية الشعبية".

وأضاف هو جينتاو "علينا إيلاء أهمية اكبر لتحسين النظام الديمقراطى بغية تأمين تمكن الشعب من أن يكون لديه انتخابات وقرارات ديمقراطية".

كما شدد الرئيس الصينى فى خطابه الذى استمر 90 دقيقة على ضرورة ضمان الحزب الشيوعى ألا يقوم أى زعيم باستغلال نفوذه وأنه "سيتأكد من أن القادة يحترمون القانون فكرا وفعلا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین