رمز الخبر: ۲۲۴۱
تأريخ النشر: ۲۴ آبان ۱۳۹۱ - ۱۸:۵۶
رفض البرلمان العراقي إرسال وفد تفاوضي جديد إلى روسيا لإعادة إبرام صفقة الأسلحة التي شابها الفساد ،حسب تصريحات الحكومة العراقية ، مؤكداً تسلمه مقترحاً يضم عشرات التواقيع من النواب للتحقيق في الصفقة قبل اتمامها مرة ثانية.
شبکة بولتن الأخباریة: رفض البرلمان العراقي إرسال وفد تفاوضي جديد إلى روسيا لإعادة إبرام صفقة الأسلحة التي شابها الفساد ،حسب تصريحات الحكومة العراقية ، مؤكداً تسلمه مقترحاً يضم عشرات التواقيع من النواب للتحقيق في الصفقة قبل اتمامها مرة ثانية.

وقال حسن جهاد عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية النائب عن التحالف الكردستاني خلال الجلسة الاخيرة للبرلمان قال: "قدمت النائبة مها الدوري مقترحاً طالبت فيه رئاسة مجلس النواب لتشكيل لجنة تحقيق برلمانية بصفقة الأسلحة الروسية، وجمعت عشرات التواقيع من النواب لهذا المقترح."

وأضاف جهاد أن مجلس النواب سيدخل على الخط مع الحكومة وله دور رقابي، وسيكون للجنتي الأمن والنزاهة البرلمانيتين دوراً في هذا التحقيق.

مؤكداً إن تشكيل اللجنة البرلمانية سيوقف إرسال الوفد إلى روسيا مرة ثانية حتى يتم كشف ملابسات الفساد التي شابت الصفقة ومعرفة الجهات المسئولة فيها .

وقال جهاد إن اللجنة التفاوضية الجديدة لم تشكل حتى الآن لانعدام الثقة داخل الحكومة، مشيراً إلى أن تصريحات المسئولين في الحكومة متضاربة، فإنها تعترف بوجود الفساد لكن وزير الدفاع نفى هذا الامر وأكد تحمله مسؤولية الصفقة.

وكانت الحكومة العراقية قد قررت التفاوض مع روسيا مرة اخرى بشأن صفقة السلاح من خلال لجنة جديدة تضم خبراء بالأسلحة ومسئولين في الدولة.
الكلمات الرئيسة: صفقة التسليح الروسية ، العراق

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین