رمز الخبر: ۲۲۱۲
تأريخ النشر: ۲۳ آبان ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۴
إنتقد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مروان عبد العال موقف الحكومة المصرية الحالية إزاء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، معتبرا أنه لا يختلف عن المواقف السابقة التي كان يتخذها نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.
شبکة بولتن الأخباریة: إنتقد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مروان عبد العال موقف الحكومة المصرية الحالية إزاء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، معتبرا أنه لا يختلف عن المواقف السابقة التي كان يتخذها نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وإعتبر عبد العال أن "كيان الاحتلال يسعى من خلال الاعتداء الاخير على قطاع غزة، إرسال عدة رسائل على الصعيد الفلسطيني والإقليمي"، مضيفا أن "تل ابيب تسعى من خلال هذا الاعتداء الدموي أن تقييم موقف مصر اليوم بعد الثورة، وما هي المواقف السياسية والعملية التي ستتخذها مصر إزاء العدوان على غزة".

وإنتقد عبد العال موقف مصر إزاء هذا الإعتداء، حيث وصفه بأنه "نفس المواقف السابقة التي كان يتخذها النظام السابق، ويسعى إلى أن يكتفي بأن يكون طرفا وسيطا، ويعقد هدنة تعطي لـ"إسرائيل" حق المبادرة".

وأوضح عبد العال أن "جميع التهدئات التي حصلت حتى الان بين المقاومة والاحتلال، كانت تلزم المقاومة ولا تلزم "اسرائيل""، مؤكدا أن "الفسلطينيين لا يريدون ان تكون مصر وسيطة لعقد هدنه المستفيد الوحيد منها الاحتلال".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین