رمز الخبر: ۲۱۸۹
تأريخ النشر: ۲۲ آبان ۱۳۹۱ - ۱۳:۴۲
نجا عضو مجلس الشعب السوري شريف شحادة من محاولة اغتيال تعرض لها في "مشروع دمر" بدمشق، وأسفرت عن مقتل أحد مرافقيه.
شبکة بولتن الأخباریة: نجا عضو مجلس الشعب السوري شريف شحادة من محاولة اغتيال تعرض لها في "مشروع دمر" بدمشق، وأسفرت عن مقتل أحد مرافقيه.

وأفاد مراسل وكالة أنباء فارس أن سيارة شحادة تعرضت لإطلاق نار كثيف أثناء مروره بمشروع دمر في دمشق، مساء الأحد، ما أسفر عن مقتل مرافقه وإصابة السائق دون أن تصيب أي رصاصة عضو مجلس الشعب.

ويذكر أن شحادة عرف بظهوره مدافعاً عن النظام السوري في مختلف الشاشات العربية.

وأضاف مراسلنا ان شحادة رفض الحديث إلى وسائل الإعلام لمعرفة تفاصيل أدق عن الحادث، ويذكر أن محاولات مماثلة تعرض لها أعضاء مجلس الشعب أو أقربائهم مثل عملية اغتيال شقيق رئيس مجلس الشعب السوري الأسبوع الماضي.

وتعلن دمشق بشكل مستمر ومنذ بدء احداث سوريا قبل 20 شهراً انها تواجه مجموعات ارهابية، تأتي من الخارج، وتعمل على زعزعة استقرارها فيما نفذت عمليات تفجيرية عديدة في المدن السورية وتبنتها مجموعات تابعة لما يسمى بـ"الجيش الحر" كما أفاد مراسلنا ان انفجارا كبيرا وقع في حي التضامن بريف دمشق، أثناء تفخيخ المسلحين لسيارة، مساء الاحد، بهدف تفجيرها بحواجز اللجان الشعبية، ما أدى إلى مقتل عدد منهم.

وأشار مراسلنا الى أن وحدات الهندسة التابعة للجيش السوري فككت عشرات العبوات الناسفة تتراوح أوزانها بين 40 كغ و 100 كغ على مدخل حي التضامن وبين الأحياء، فيما ضبطت نفقا يمتد من نهر عيشة إلى داريا، فيما تستمر الاشتباكات في نهر عيشة حيث أسفرت اليوم عن مقتل أكثر من 14 مسلحا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین