رمز الخبر: ۲۱۶
تأريخ النشر: ۱۰ مرداد ۱۳۹۱ - ۰۹:۳۲
قدمت وثائق التدخل البريطاني في الشؤون السورية
وفقا لتقریر المراسلین، نحو 40 في المئة من الارهابيين یتحدثون باللغة الإنجليزية و یقولون بأنهم يتكلمون اللهجة من المدن الانجليزية مثل برمنغهام و لندن.
شبکة بولتن الأخباریة: وکالة رویترز توقول: لديها شريط فيديو یظهرون به مایسمون بالقوات "الجیش السوري الحر" و لديهم لهجة إنجليزية. 

وفقا لتقریر رويترز: المتشددین الاسلامیین الذین لدیهم لهجة إنجليزيةمع القوى الأخرى الذين يريدون إطاحة بشار الأسد.

وزارة الخارجية البريطانية تحقق الآن في هذه المسألة التي أفاد عنها جروئین اورلیمانس المصور الذي اعتقل عدة أسابيع كرهینة في سوريا:

السید اورلمانس و هو مصور هولندي معروف و السید جون کنتل مصور انجلیزي معروف أیضا عندما ذهبوا الى سوريا في الاسبوع الماضي من الحدود التركیة القي القبض عليهمبواسطة مجموعة من الارهابيين الذين كانوا بين 30 و 100 شخصا و مع عیون مغلقة يتم أخذهما کرهائن.

انهم یقولون أن واحد من القیادیین الجهادیین صاح بصوت عال و قال انهم مراسلونون و شاهدوا بأننا في اعداد لجمع القوى الجهادية من مختلف أنحاء العالم لاسقاط نظام الأسد و أفادول عن هذا الخبر اثنان من المراسلین الی جریدة " ان سي آر" الهولندیة.

و قال ايضا ان أيا من المقاتلين لم يكونوا من سوريا و قالوا ايضا انهم جائوا من باكستان و بنجلاديش و الصين الی سوریا و كل واحد منهم لديه أمير أو رئيس المجموعة.

وفقا لتقریر المراسلین، نحو 40 في المئة من الارهابيين یتحدثون باللغة الإنجليزية و یقولون بأنهم يتكلمون اللهجة من المدن الانجليزية مثل برمنغهام و لندن.

هؤلاء المصوریین قد حاولوا عدة مرات الهروب من أيدي الإرهابيينلكن السيد اورلیمانس واجه عملية هروب فاشلةبسبب الاصابته مرتین بالرصاص التي ضربت ساقه و حاول السيد کانتل أیضا الهروب مثل السید اورلیمانس لکن اعتقل مرتينو أصیب بعيار ناري في الذراع لكن لا يزال هو غير راض للتحدث مع الصحف.

المصورین يقولون نظرا بأنهم کانوا من الدول المتحالفة معهم قاموا بتسلیمهم الی بلدانهم و عندما أفرجوا عنا کانوا یطلقون النار نحو السماء مثل العصابات.

الجیش السوري الحر أفرج عنهم و جلبهم إلى تركيا و المصورین یریدون الآن العودة الی بلدانهم و تم تأیید هذا الموضوع بأن بمجرد سقوط الحكومة السورية هذه الجماعات تحاول الحفاظ على القوى الجهادية المتطرفة لعمليات أخرى في سوريا.
 



الكلمات الرئيسة: سوریا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین