رمز الخبر: ۲۱۳۹
تأريخ النشر: ۲۰ آبان ۱۳۹۱ - ۱۸:۱۸
بحث الرئيس التركي عبد الله جول مع وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو الوضع في سورية وأهمية استمرار تنسيق الجهود بين البلدين لا يقاف نزيف الدم هناك.
شبکة بولتن الأخباریة: بحث الرئيس التركي عبد الله جول مع وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو الوضع في سورية وأهمية استمرار تنسيق الجهود بين البلدين لا يقاف نزيف الدم هناك.

وقال بيان للخارجية المصرية "استقبل الرئيس التركي عبد الله جول مساء أمس الجمعة الوزير عمرو , الذي يزور تركيا حاليا لرئاسة الوفد المصري في الاجتماع التحضيري للدورة الثانية لمجلس التعاون المشترك بين مصر وتركيا , والذي يعقد خلال زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان للقاهرة يوم 11نوفمبر الجاري".

وقال الوزير المفوض عمرو رشدي المتحدث الرسمي باسم الخارجية ان الوزير عمرو نقل للرئيس التركي تحيات الرئيس محمد مرسي و اعضاء الحكومة المصرية .

وأكد علي حرص مصر علي تعزيز العلاقات مع تركيا , حيث أعرب الرئيس جول عن اعتزاز بلاده بزيارة الرئيس مرسي لأنقرة الشهر الماضي وبنتائج المباحثات التي أجريت خلال الزيارة. وقد تناول اللقاء ترتيبات انعقاد مجلس التعاون المشترك بين مصر وتركيا الأسبوع المقبل , حيث أكد الجانبان علي أهمية زيارة رئيس الوزراء التركي المقبلة لمصر وما ستحدثه من دفعة قوية للتعاون والاستثمارات المتبادلة بين البلدين , خاصة أنه يرافقه خلالها 21 وزيرا ونحو 150 من رجال الأعمال الأتراك , بما يؤمل معه في اعطاء زخم جديد للاقتصاد المصري والخطط التنموية التي تنفذها الحكومة المصرية , وخاصة فيما يتعلق بجهود تعمير سيناء من خلال اقامة مشروعات استثمارية علي أراضيها. وقد تطرقت المقابلة الي الوضع في سورية وأهمية استمرار تنسيق الجهود بين مصر وتركيا لايقاف نزيف الدم هناك , كما تم استعراض عناصر ومنطلقات مبادرة الرئيس مرسي لحل الأزمة السورية, كما تناول الجانبان أيضا التعاون بين مصر وتركيا لدعم المسعي الفلسطيني في الأمم المتحدة وضمان نجاحه.
الكلمات الرئيسة: سورية ، تركية ، مصرية ، عبد الله جول

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین